• ×

07:10 صباحًا , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

◄ عنوان البحث : الفروق في القلق العام لدى الطلاب الصم وضعاف السمع في برامج الدمج والمعاهد الخاصة بمنطقة مكة المكرمة ـ 1434هـ.
■ الباحث : عبده سليمان يحيى الجابري.

■ هدف البحث :
التعرف على الفروق في القلق العام لدى الطلاب الصم وضعاف السمع في برامج الدمج والمعاهد الخاصة بمنطقة مكة المكرمة.

■ الطريقة و الإجراءات :
تم التطبيق على عينة مكونة من (60) طالباً، منهم (30) طالباً من الصم وضعاف السمع في المعاهد الخاصة و(30) طالباً من الصم وضعاف السمع المدمجين في المدارس العادية، تم اختيارهم وفقاً لنوع التعليم (دمج وعزل) بمنطقة مكة المكرمة، وقد استخدم الباحث المنهج الوصفي لمناسبته لمتغيرات البحث، وطبق عليهم مقياس القلق العام إعداد محمد جعفر جمل الليل (1995م)، وقد تم تطبيق المقياس على عينة الدراسة, وقد تم التأكد من صدق المقياس وثباته.

■ نتائج البحث :
1- عدم وجود فروق ذات دلالة بين الصم وضعاف السمع في القلق العام وذلك عن طريق تطبيق اختبار "ت", باستثناء البعد الانفعالي حيث أظهرت النتائج وجود فروق ذات دلالة حيث كانت لصالح الصم.
2- أظهرت النتائج وجود فروق ذات دلالة بين الصم وضعاف السمع المدمجين وغير المدمجين في القلق العام وذلك باستخدام اختبار تحليل التباين الثنائي (Two-WayANOVA) واختبار شيفيه لتحديد اتجاهات الفروق، مما يؤكد أن التلاميذ المدمجين هم أقل شعوراً بالقلق من التلاميذ غير المدمجين.

■ التوصيات :
ينظر الكثير من أفراد المجتمع إلى الأصم وضعيف السمع على أنه أفراد غير أسوياء ولا يستطيعون التوافق مع أنفسهم أو المجتمع الذي يعيشون فيه إذا ما تم دمجهم فيه, كما ينظر إليهم على إنهم غير قادرون على الاندماج مع المجتمع المدرسي بصفه خاصة وأن بقائهم في المراكز الخاصة هو الأفضل لهم من الناحية النفسية. وعليه فان الباحث يرى ما يلي :
1. ضرورة دمج فئة ذوي الإعاقة السمعية مع نظرائهم العاديين في المدارس الحكومية والخاصة في برامج خاصة بهم في تلك المدارس.
2. توفير التجهيزات اللازمة داخل المدارس التي تتناسب مع إمكانياتهم واحتياجاتهم.
3. التركيز على بناء العلاقات بين فئة ذوي الإعاقة السمعية فيما بينهم وبين التلاميذ العاديين داخل وخارج المدرسة.
4. إقامة دورات في لغة الإشارة لعينات مختارة من التلاميذ العاديين لكي يكونوا حلقة وصل بين الصم وضعاف السمع وبين باقي أفراد المجتمع المدرسي.
5. إشراك التلاميذ الصم وضعاف السمع في الفعاليات والمناسبات والزيارات الخارجية وبما يتلاءم مع إمكانياتهم.
6. التركيز على الأنشطة الطلابية داخل وخارج المجتمع المدرسي.

■ البحوث المقترحة :
في ضوء ما انتهت إليه الدراسة الحالية من نتائج, فإن الباحث يقترح إجراء بعض الدراسات حول المواضيع التالية :
1. دراسة البيئة المدرسية وفق نظام الدمج ودرها في تنمية الفرد الأصم وضعيف السمع.
2. دور الأسرة والمجتمع في التواصل مع الصم وضعاف السمع.
3. فاعلية برنامج سلوكي في خفض القلق العام لدى التلاميذ الصم وضعاف السمع.
4. تصميم برامج لتنمية لغة الإشارة لدى الصم وضعاف السمع.
5. أثر مشاركة الصم وضعاف السمع للطلاب العاديين في الأنشطة المدرسية والمجتمعية.
6. دراسة الاضطرابات الانفعالية لدى الصم وضعاف السمع.
7. تصميم برامج لخفض الاضطرابات الانفعالية لدى الصم وضعاف السمع.

 0  0  2099
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:10 صباحًا الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.