• ×

04:45 مساءً , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

◄ إن القيادة بأعلى مستوياتها مبنية على التواصل بأعلى مستوياته (Communicate At A Higher Level) ولذلك تجد القادة الأكثر تأثيراً هم القادة الأكثر احترافية في عملية التواصل، وكلما كان القائد أكثر احترافية كلما كان التواصل معه أكثر إمكانية ومرونة (flexibility) والقائد الأكثر احترافية يزيد تقديرك له بمجرد الالتقاء به وإن لم تقضي حاجتك في هذا اللقاء.

■ ولكل من أراد أن يكون محترفاً في التواصل نقول له لابد له من الاتصاف بخمسة نقاط حساسة (key Points) :
• الصفة الأولى : كن متفتح الذهن (Be Open).
فالقائد المحنك منفتح على من حوله فلا يستغرب الآراء المطروحة من حوله مهما كانت ولا يستهجن المواقف بل يستمع ويبتسم ويبدي رأيه واعلم أن الانفتاح لا يعني بالضرورة الموافقة بقدر ما يعني القدرة على الاتصال واستيعاب الآخرين.
قال تعالى : (فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ ۖ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الْأَمْرِ ۖ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ) (آل عمران : 159) وفي سيرة النبي صلى الله عليه وسلم تظهر أعلى درجات القيادة الاحترافية حيث يأتيه الشاب ويطلب منه أن يأذن له في الزنا فيستمع منه ويبتسم له ومن ثم يوضح له الحق.

• الصفة الثانية : كن صادقاً (Be Sincere).
قال تعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ) (التوبة : 119) إن المصداقية حينما تنبع من القائد يؤخذ كل كلامه بعين الاعتبار والتقدير ومن ثم يأخذ طريقه للتنفيذ والتطبيق أما القائد المراوغ المفتقر للمصداقية بحجة الدهاء في معالجة المواقف فإنه لا يلبث ان يفقد السيطرة والتحكم بسبب سوء القاعدة التي أسسها لنفسه، وتشمل المصداقية كل ما ينبع من القائد من مشاعر وأحاسيس ومواقف وأخبار.

• الصفة الثالثة : كن مباشراً (Be Direct).
إن الدخول في صلب الموضوع يعتبر صفة أساسية في القائد المحنك فسياسة اللف والدوران منبوذة لدي عظماء القادة، ولا بد أن نعرف أن ثمة فرق بين أن تكون مباشراً في طرح الموضوع وبين أن تكون جافاً في عرض الموضوع فالقائد المحترف مع كونه مباشراً في طرحه لمواضيعه إلا أنه هذه الصفة لدية تقترن بثقافة التقدير والاحترام وهذا يقودنا للصفة التي تليها كن محترماً.

• الصفة الرابع : كن محترماً (Be Respectful).
لا يوجد تضاد بين أن تكون مباشراً وأن تكون محترماً فالقيادة بمبدأ الاحترام فن قائم بذاته، القائد المحترم له ألفاظ راقية جداً في التفاهم والتخاطب مع مختلف الشرائح الوظيفية لديه، فابتسامته وكلمات الشكر والتقدير والاستماع للطرف الآخر وتقدير وجهات النظر نابع من احترامه لذاته ومن ثم احترامه للآخرين.
لذلك تجد من أبرز ملامح الاحترام في شخصية القائد هو خلوها من لغة التهديد وتميزها بلغة الإقناع كما أن تلك الشخصية تتميز بالتشاركية والعمل بروح الفريق وتعتبر سمة بارزة لديه.

• الصفة الخامسة : كن محباً لحصول الخير دائماً (Be interested in making good things).
اهتمام القائد الحقيقي منصباً على حصول الأمور النافعة والمفيدة للجهات والأفراد والمراجعين فهو يسعي وفق منطق إدارة الجودة (Quality Management) إلى تحقيق مصلحة العملاء كما أنه يعتبر جميع من في منظومته عملاء يسعى لتحقيق الخير لهم سواء أكان هذا العميل داخلياً (كالموظفين) أم عميلاً خارجياً (كالمراجعين والمؤسسات ذات الشراكة العملية).
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المرجع :
How To Connect :
Communicate At A Higher Level
By /Nido qubein

 0  0  3294
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:45 مساءً السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.