• ×

07:09 صباحًا , الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016

إن الأمة الإسلامية تكون عزيزة ما دامت ملتزمة بكتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم, والسؤال هنا : كيف أذن يحصل الانحراف ؟
يحدث الانحراف غالباً نتيجة ضعف النفس البشرية قال تعالى : (وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلاَّ مَا رَحِمَ رَبِّيَ إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَّحِيم) (سورة يوسف : اية ٥٣)، فمن الانحراف ما يكون نتيجة زلة عارضة, أو نزوة عابرة وهذا أمره سهل حين يتبين لصاحبه الصواب, فيعود إلى رشده, ويقلع عن المعصية.
ومن الانحراف ما ُيشكل جريمة خطيرة, وخطيئة متعمدة, ومن الانحراف ما يأخذ طبيعة المرض اللازم لغياب الوازع الديني.
الانحراف يبدأ يسيراً ثم يزداد تدريجياً شيئاً فشيئاً, ولهذا فقد صحح الرسول صلى الله عليه وسلم مظاهر سلوكية منحرفة, فعمل على إصلاحها بأسلوب تربوي, هاهو بأبي هو وأمي يتجول في السوق فيمر على صاحب طعام فيُدخل عليه الصلاة والسلام يده في ذلك الطعام فتصيب أصابعه بللاً, فيسأل مستنكراً : (ما هذا يا صاحب الطعام ؟ قال : أصابته السماء يا رسول الله, قال صلى الله عليه وسلم : أفلا جعلته فوق الطعام كي يراه الناس) أخرجه مسلم.
توجيه وتعليم نبوي وعلاج عملي لخلل في السلوك, ثم يرشد عليه السلام الأمة بالقاعدة المهمة لحماية الأمة من الانحراف وذلك بمكافحة أنواع الغش فيقول صلى الله عليه وسلم : (من غش فليس منّي) وفي رواية : (من غش فليس منّا).

معشر الأحبة في الله :
لابد لنا من ممارسة التربية الصحيحة لحماية المجتمع من الانحراف، وهذه الممارسة تكون في محيط الأسرة, وتكون في المدارس التربوية والمعاهد العلمية.

أيها الكرام :
جدير بدعاة الخير والإصلاح, وأهل الغيرة والصلاح دراسة ظاهرة الانحراف, فمنحرف اليوم قد يكون مجرد الغد, ما لم تتداركه عناية الحي القيوم, وتتهيأ له الأسباب التي تحميه من مهالك الانحراف ودواعيه، ولذلك فإن الانحراف أنواع : عقدي, وفكري, وخُلقي, وانحراف سببه الشبهات, وانحراف سببه الشهوات.

معشر الإخوة :
وللانحراف مظاهر نذكر منها : نزع الحجاب, والسفور, والتبرج, والاختلاط, ومن مظاهره أيضاً : التعلق بالأوهام والخرافات, ومن مظاهره : الشك في مبادئ الإسلام, ومن مظاهره كذلك : الاغتصاب والقتل والسطو وشرب الخمور, وإدمان المخدرات والشذوذ الجنسي, إلى غير ذلك من المظاهر التي لا يمكن حصرها كل هذه المظاهر لا يقع فسادها على الفرد وحده, بل تقع على الأمة جمعاء.

 1  0  3923
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1430-03-10 08:11 صباحًا فيصل الغامدي :
    جزاك الله كل خير يا دكتور / خالد على هذه الفوائد النافعة وزادك الله من واسع فضله وبارك في علمك

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:09 صباحًا الأحد 12 ربيع الأول 1438 / 11 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.