عبدالله محمد عسيري.
عدد المشاركات : 11
عدد المشاهدات : 3571


البداية والنهاية للإرشاد النفسي.
قضية مطروحة للنقاش في رحاب (التوجيه والإرشاد)، وهي دعوة للعاملين والقائمين على العمل الإرشادي وكافة المرشدين الطلابين في المدارس : هناك نقطة فارقة بين الإرشاد النفسي والعلاج النفسي عند هذه النقطة تتوقف تماماً برامج الإرشاد النفسي ليتدخل العلاج النفسي.

■ السؤال لأصحاب الخبرة :
● أين تقع هذه النقطة ؟
● ومتى تكون الحالة تتطلب علاجاً نفسياً وأصبحت خارج دائرة الإرشاد النفسي ؟
فمن العبث أن تبذل الجهود الإرشادية النفسية لحالة تتطلب علاجاً نفسياً، ومن المؤلم والخطير أيضاً أن تخضع حالة ما للعلاج النفسي وهي ما تزال داخل نطاق ومستحقات الإرشاد النفسي.

تاريخ النشر : 1442/12/15 (06:01 صباحاً).

من أحدث المقالات المضافة في القسم.

التسرب المدرسي ﴿﴿8165﴾﴾.
التعثر الدراسي ﴿﴿9530﴾﴾.
التسريع التربوي ﴿﴿5078﴾﴾.

◂يلتزم منتدى منهل بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد وفق نظام حماية حقوق المؤلف بالمملكة العربية السعودية ولائحته التنفيذية. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة في المنتدى تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية مراسلتنا بالنقر ◂ ﴿هنا﴾.