د. محمد الصفى بن عبدالقادر. عدد المشاهدات : 3149 تاريخ النشر : 1429/05/30 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 62

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

في الثقافة الأدبية : دعيني أغازل المرايا.
دعيني أغازل المرايا
أجالسها وتحاكيني
أخاطبها فتعانقني
فلا تسأليني عن عشقي لها وجنوني
ولا تسأليني عن الفرق بينها وبينك
هي خلاصة حبي
وتنورة سواد ليلي
دعيني أراك
فما زلت بين ثنايا مرآتي
وسواد عيونك يناورني
ويقول
لا تفارقني.
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :