• ×

08:58 مساءً , الجمعة 10 صفر 1440 / 19 أكتوبر 2018



◄ التجرد من الإنسانية : زيف المشاعر.
النفوس تجود بما لديها من مشاعر تجاه محبيها، قد تكون بعضها صادقة صافية لا تشوبها شائبة، وقد تكون بعضها مزيفة تكسوها غلالة من خداع يظن أصحابها أنهم قادرون على الوصول لمبتغاهم، ولكن هيهات هيهات. ستسقط الغلالة والأقنعة المزيفة يوما ما وستظهر حقيقة هؤلاء أمام الذين خدعوا بهم، وحينها لن ينفع الندم ولن ينفعهم اعتذارهم. وسيحاولون لملمة الجروح التي لن تلتئم بسهولة لأنهم جرحوا قلوبا كانت تكن لهم كل الوفاء والمحبة ومنحتهم الثقة العمياء.
نسي هؤلاء أن كل جرح يمكن أن يندمل إلا جرح المشاعر ..
نسوا أن الإناء المكسور لا يمكن أن يرجع كما كان ..
نسوا أن النفس تسمو بصدق المشاعر وتصل لقمة الانحطاط بزيف المشاعر ..
نسوا أن الثقة لو تزعزعت مرة واحدة لا يمكن أن تعود كما كانت ..
نسوا أن من يعيش ويقتات على تزييف المشاعر هو شخص تجرد من إنسانيته ..
ما أكثرهم في مجتمعنا يعيشون بيننا بزيفهم وخداعهم ويلبسون أقنعة مزيفة تخفي حقيقتهم، ولكن حتما سيجيء ذلك الموقف الذي تتساقط فيه أقنعتهم وسيظهرون على حقيقتهم.
 0  0  2901
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:58 مساءً الجمعة 10 صفر 1440 / 19 أكتوبر 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.