قصة : كلام قبيح

عثمان أيت مهدي.
4653 مشاهدة
قصة : كلام قبيح.
■ كانت جلسة حميمية، نادرة في حياتنا الزوجية، رغم السقف الذي يجمعنا منذ سنوات، إنّنا نتكلم في كلّ شيء تافه ومهم : صعوبة العمل، غلاء المعيشة، اختلافات الأبناء، مشاكل الجوار، مواعيد الأطباء والمسلسلات والزيارات والتسوق. لكن لم نفكر يوماً في موضوع يقربنا من بعضنا البعض ويوطد علاقاتنا أكثر.
• أحبّك يا زوجي العزيز.
• وأنا أيضاً أحبك يا غزالتي.
• صه يا هذا إنّه كلام قبيح !
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :