• ×

02:13 مساءً , الجمعة 6 ربيع الأول 1439 / 24 نوفمبر 2017

◄ علي بن أبي طالب : الخليفة الرابع.
هو علي بن أبي طالب بن عبدالمطلب بن هاشم بن عبدمناف بن قصيّ بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان من نسل النبي إسماعيل بن النبي إبراهيم.
ولد في 13 رجب في الكعبة المشرفة، وهو ابن عم محمد بن عبدالله رسول الله وصهره على ابنته فاطمة ووالد الحسن والحسين، أمه فاطمة بنت أسد وهي هاشمية.

علي بن أبي طالب : أول من صدق محمدا رسول الله في دعواه مع أم المؤمنين السيدة خديجة وهو ابن عشر سنين. كفله محمد قبل أن الرسالة لأن قريشاً أصابتهم أزمة شديدة، وكان أبو طالب كثير العيال.

شهد علي بن أبي طالب المعارك كلها مع النبي محمد (صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم) إلا تبوك حيث استخلفه محمد على المدينة. كان في غزوة أحد قائد ميمنة المسلمين وثبت فيها وأصيب بست عشرة ضربة. وفي غزوة الخندق، قتل عمرو بن ود العامري. وقد فتح خيبر. وكان كاتب صلح الحديبية وهو الذي أبى أن يمحو جملة "رسول الله" من الوثيقة التي طالب بها سهيل بن عمرو مفاوض قريش. هو من كُتَّاب الوحي، ورويّ له عن محمد أحاديث كثيرة.

عندما هاجر النبي محمد (صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم) مع أبى بكر الصديق إلى المدينة المنورة، أمره محمد أن يجلس في فراشه حتى لا يعرف أهل قريش بمغادرته إلى المدينة من مكة حيث اتفق المشركون على اختيار من كل قبيلة فارس ليضربوا ضربة رجل واحد ويتوزع دم محمد على القبائل ولا يستطيع بنو هاشم المطالبة به وبالتالي كان موقف علي من نومه في فراش الرسول دلالة على شجاعته وجرأته وحبه للرسول.

لما قتل عثمان، بويع علي بن أبي طالب للخلافة بالمدينة المنورة في اليوم التالي لقتل عثمان (يوم الجمعة 25 ذي الحجة، 35هـ).

كان علي بن أبي طالب يؤم المسلمين بصلاة الفجر في مسجد الكوفة، وأثناء الصلاة ضربه عبدالرحمن بن ملجم بسيف مسموم على رأسه، وظل السم يسري بجسده إلى أن توفي بعدها بثلاثة أيام، وتحديدا ليلة 21 رمضان سنة 40هـ، عن عمر يناهز 64 عاماً.
■ المعرفة.
 0  0  4616
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )