إبراهيم علي سراج الدين. عدد المشاهدات : 3230 تاريخ النشر : 1435/06/01 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 50

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

كفار العشيرة !
كلنا سمعنا عن كفارة العشير, ولكن هل سمعتم عن كفار العشيرة ؟
هذه حقيقة موجودة عند بعض الرجال وللأسف, نجد بعض الرجال وقت الغضب من الزوجة تنقلب بينهما الأدوار ! فما يلبث إلاّ ويقول لها : "ما رأيت منكِ خيرا قط", أو "من يوم تزوجتك وانتي كذا وكذا", وأشباه هذه الأقوال, وليس ذلك بغريب, فأصلاً نحن في عصر انقلبت فيه كثير من المبادئ, وتبادلت فيه الكثير من الأدوار, فكم من رجال قد تقمصوا الأنوثة وتخلوا عن الرجولة في الملبس والمظهر والمخبر وفي كل شيء ! فلا نستغرب إذا انقلبت الأدوار في بعض الأمور.
ولست أدري، هل يحتاج كفار العشيرة أن نذكره بأحاديث كفارات العشير !! أم أنه سوف يتعظ بهذا الحد !! وعسى ذلك ما يكون. أسأل الله أن يصلح الأحوال.
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :