خالد حماد العثماني.
عدد المشاركات : 29
عدد المشاهدات : 4130


أحلامنا وتقدم العمر.
الأحلام في حد ذاتها لا تعتبر شيئا غريبا لأنها طبيعة بشرية، والجميع تقريبا يعيشون فيها بدرجات متفاوتة، وهي غالباً محاولة شخصية للتعبير عن الرغبات والآمال الشخصية سواء بوجهها المشرق أو بوجهها القبيح.
لكن هناك أشخاص قادرين على الفصل بين الأحلام الواقعية والتي هي بمثابة الإلهام والدافع لتحقيق الأهداف- وبين الأحلام غير الواقعية والشاذة.
والإنسان كلما تقدم به العمر يبدأ بالنضج ويبدأ بالتخلي شيئاً فشيئاً عن الأحلام والأهداف البعيدة عن الواقع ويكون أكثر واقعية ويعمل وفق قدراته وإمكاناته لذا نجد كبار السن تفكيرهم وطموحاتهم واقعية ويرضون بالنجاحات والحلول الوسط عكس صغار السن فنجد طموحاتهم طائشة وغير واقعية، وللسن والعمر دوره.

تاريخ النشر : 1439/08/01 (06:01 صباحاً).

من أحدث المقالات المضافة في القسم.

◂يلتزم منتدى منهل بحفظ حقوق الملكية الفكرية للجهات والأفراد وفق نظام حماية حقوق المؤلف بالمملكة العربية السعودية ولائحته التنفيذية. ونأمل ممن لديه ملاحظة على أي مادة في المنتدى تخالف نظام حقوق الملكية الفكرية مراسلتنا بالنقر ◂ ﴿هنا﴾.