• ×

02:35 صباحًا , الجمعة 30 محرم 1439 / 20 أكتوبر 2017

◄ التوسعة في المسجد الحرام : الزيادة الأولى سنة ( 17 ) للهجرة.
الزيادة الأولى سنة (17) للهجرة وهي زيادة أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه وكان كالتالي :
أحاط المسجد بجدار دون القامة وجعل له أبواباً كما كانت بين الدور قبل أن تهدم، حيث اشترى أمير المؤمنين الدور المجاورة الملاصقة للمسجد الحرام وعارضه بعض اصحاب الدور ولم يوافقوا على البيع فثمنها وأدخل أثمانها في خزانة الكعبة وقال لهم : أنتم نزلتم بفناء الكعبة وبنيتم به دوراً ولا تملكون فناء الكعبة, وما نزلت عليكم الكعبة في سوحكم وفنائكم, فلما رأوا العزم أخذوا الثمن فهدمها وادخلت الأرض في الزيادة.
وأما المساحة للمسجد فلا تزيد عن محاذات (المقامات الأربعة) والتي كانت تحيط بالمطاف، وازيلت في التوسعة الأولى وهي تساوي تقريباً (2350) متراً مربعاً وتقدر زيادة أمير المؤمنين الفاروق رضي الله عنه (860) متراً مربعاً.
والمقامات الأربعة هي : (المقام الشافعي ـ المقام الحنفي ـ المقام المالكي ـ المقام الحنبلي).

وإلى اللقاء مع الزيادة الثانية إن شاء الله تعالى.
 0  0  1899
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )