ضياع الرسالة وفقد الغاية في التعليم

د. سعيد أحمد النعمي.
2637 مشاهدة
ضياع الرسالة وفقد الغاية في التعليم.
■ أخطر شيء يمكن أن نواجهه في التعليم وغيره هو ضياع الرسالة وفقد الغاية الكبرى، وعلى مدار التاريخ كان انهيار الحضارات بسبب ضياع الأهداف الكبرى التي تستحق التضحية، وليس بسبب تراجع الإمكانات أو تسلط الأعداء.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :