• ×

05:24 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

◄ نصائح طبية للصائمين «1».
● أولاً : الوجبة الغذائية المتوازنة .
يتعرض الجسم للحرمان من الطعام والشراب أثناء الصيام وبعد الإفطار يعوض الجسم نفسه من خلال الوجبات الغذائية المتوازنة المحتوية على عدد مناسب من السعرات الحرارية.

♦ وللتعرف على السعرات الحرارية لبعض الأطعمة :
• السعرات الحرارية لبعض الفواكه :
■ حبة برتقال = 59 س . ح
■ حبة أفندي = 37
■ حبة تفاح = 80
■ حبة موز = 105
■ نصف كيلو أناناس = 117
■ 15 حبة عنب = 50
■ 10 حبات كرز = 46
■ 5 حبات بلح = 100
■ 4 حبات تين = 120
■ 3 حبات خوخ = 45
■ 3 حبات مشمش = 50
■ قطعة بطيخ (الحبحب أو الجح) = 30
■ كوب فراولة = 40

• السعرات الحرارية لبعض الخضروات :
■ كوب باذنجان مطبوخ = 25
■ كوب بازيلا = 60
■ بطاطا متوسطة الحجم = 118
■ كوب طماطم مقطع = 40
■ كوب جزر مفروم = 48
■ كوب خيار مقطع = 14
■ كوسا = 45
■ كوب لوبيا خضراء = 40
■ كوب فاصوليا مسلوق = 240
■ كوب عدس = 240

● ثانياً : اليويو.
أثناء الصيام يتعرض الجسم للحرمان من الطعام مما يدفع الجهاز العصبي بالجسم إلى تنشيط مكانيكية الخزن والتقليل من استخدام الطاقة مما يؤدي إلى نقص في الوزن وهذا ما يحدث في الرجيم، ولكن عند الإفطار ومع تناول الطعام يعوض الجسم نفسه بإعادة تخزين السعرات الحرارية بأكبر قدر ممكن مؤديا إلى زيادة الوزن مرة أخرى وهذا ما يعرف باليويو.
ولتجنب اليويو في رمضان اجعل الوجبة الرئيسية للتغذية هي وجبة السحور والمحافظة على ان تكون وجبة الإفطار خفيفة ومتوازنة وذات قيمة غذائية عالية وعدد قليل من السعرات الحرارية وسهلة الهضم لتعطي شعوراً سريعاً وطويلاً بالشبع والسبب هو احتياج الجسم للطعام بعد ساعات صيام طويلة مما يزيد من الامتصاص للغذاء.

● ثالثاً : خفف وزنك بطاعة ربك.
بينت العديد من البحوث أن الصلاة تهدئ مركز التوتر في المخ مما يعيق إفراز هرمون الكورتيزول المسؤول عن تسارع دقات القلب وزيادة الشهية للأطعمة الدهنية، وبدلاً من هذا كله فإن الصلاة تحث المخ على إفراز السيروتونين المسؤول عن الشعور بالسعادة والاسترخاء وانعدام الشهية خاصة تجاه الأغذية ذات محتوى الكربوهيدرات.
فهل نحتاج إلى برامج حمية بعد ذلك ؟ !

● رابعاً : الكاري مضاد فعال.
إحدى فوائد الكاري قدرته على علاج بعض الأمراض، حيث أظهرت دراسة طبية حديثة نشرت في مجلة (بيولو جيكال كيمستري) أن الكاري يحتوي على مضادات الأكسدة، كما أن له خصائص مضادة للالتهابات الأمر الذي يجعل منه علاجا فعالا لأمراض القلب والسرطان، دون وجود أي تأثيرات جانبية له، حتى لو وصلت كمية تناوله يومياً إلى 2 غرام، عافاكم الله من كل داء.

● خامساً : راحة البال صحة وعافية.
إن الإنفعال والضغط النفسي لهما آثار سلبية على الصحة، وأي عامل مهدئ للأعصاب كالاسترخاء سيعمل على راحة الجسم، فحاول الابتعاد عن ما يسبب الانفعال أو الضغوط النفسية.

 0  0  2935
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:24 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.