• ×

05:09 مساءً , الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016

◄ دور أسرة الطالب في مرحلة ما قبل الاختبارات الدراسية :
1- إيضاح الجانب الإيجابي من اجتياز الاختبار بحيث لا يربط الامتحان بالرسوب والضياع، وفي ذلك حافز إلى التخفيف من رهبة الاختبار.
2- الابتعاد عن مقارنة الابن بأخيه أو بأخته أو بالآخرين (تحقيقاً لمبدأ الفروق الفردية) مع عدم تحقيره.
3- تجنّب حرمان الأبن من الترفيه شريطة ألا يؤثر ذلك على الوقت المناسب والمخصص للاستذكار.
4- تقسيم الوقت بحيث يكون هناك استراحة لمدة عشر دقائق في كل ساعة استذكار مع محاولة معرفة أنسب الأوقات للاستذكار وأفضلها بالنسبة للابن، كالفترة الصباحية الباكرة أو بعد الغداء بساعتين أو نحو ذلك، مع ضرورة تطبيق طرق الاستذكار الجيد.
5- التركيز على الجوانب الإيجابية عند الابن، والثناء على جهده الدراسي وتقوية عزيمته وثقته بنفسه والوعد بالجوائز والهدايا، مع ضرورة الالتزام بذلك وتنفيذه في حينه.
6- المرور على الابن أثناء الاستذكار للتشجيع وإظهار الاهتمام دون أن تأخذ العملية شكل التجسس.
7- الاعتناء بالتغذية السليمة وتوفير الاحتياجات المادية اللازمة، ومراعاة عدد ساعات النوم الكافية مع التقليل من المشروبات المنبهة.
8- تشجيع الابن على استخدام طريقة تلخيص الدروس المبني على الفهم.
9- تشجيع الابن على مراجعة أوراق الامتحانات السابقة للمادة والتعرف على أخطائه فيها ثم إعداد أسئلة امتحان تجريبي ذاتي وتنفيذه تحت إشراف الأسرة، في ظروف شبيهة بظروف الامتحان في المكان والوقت، ومن ثمّ تصحيحه من قبل الابن مع الاستعانة بالمقرر الدراسي ثم كتابة الإجابة الصحيحة أمام كل سؤال للاطلاع والاستذكار.
10- تعويد الابن أن يبدأ باستذكار المواد التي يراها صعبة بالنسبة له.
11- تعويد الابن على مكافأة نفسه عندما ينجز أمراً إيجابياً يتعلق به مع توفير الفرص لتحقيق ذلك.

image ملف : التقويم التربوي.

 2  0  2686
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1430-06-21 04:03 مساءً خالد بن صالح الغامدي :
    أستاذي الكريم بخيت بن عبدالقادر الزهراني
    طرحكم راقي مثلكم لاحرمكم الأجر
    ولو أن كل أسرة تمشت بماسطرت لكفت الأبناء ووجد لدينا طلاب متميزين بحصولهم على مستوى تحصيلي عالي بالإضافة لإكتسابهم نفسيات صحية إيجابية تتجه بخطوات واثقة نحو النجاح والتحصيل العلمي الدراسي مما ينعكس على سلوكياتهم مستقبلاً في حياتهم العلمية والعملية.
    تقبل إحترامي وتقديري لشخصكم الكريم.
  • #2
    1430-06-25 03:15 مساءً عواض الحارثي :
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    شكرا أخي الحبيب بخيت بن عبدالقادر الزهراني على الطرح الجيد في الوقت الجيد واسمح لي بإضافة ما يلي:
    1- البعد عن التوتر :
    تعمد كثير من الأسر إلى الحياة والعيش من قبل الاختبارات بوقت إلى نوع من حالة الاستنفار القصوى وكأن القيامة قامت
    أحبابي يجب أن نعود أبناءنا على الهدوء ومطالبتهم من بداية العام بالاستذكار الجيد لكل مفردات المقرر باعتبار أنها سبيل نجاح الحياة لا المادة أو السنة.
    2- ما سبق يقودنا إلى التربية الإيجابية والتفكير الإيجابي بحيث لا نشعر الطالب أو ابننا بأن الهدف هو مقدار التحصيل بقدر ما هو العلم والتعلم من خلاله تتكون الشخصية السوية واثقة الخطى لا الشخصية المضطربة.
    3- لا تخوف ابنك بالفشل وشجعه بالأمل وإذا ما أخفق ذكره بأنه تلقى درسا جيدا في الحياة وعليه أن يتلافى ذلك مستقبلا.
    4- ذكرنا البعد عن الاستنفار أيضا لا داعي للتضحية بابنك
    قد يقودك الخجل إلى أن تسمح بزيارة بعض الأصدقاء والأقارب في ذروة الاختبارات
    لماذا لا نملك شجاعة الاعتذار والله إنني أطبقها تعرفون ما مردوده ؟ الإبن يحافظ على وقته ويهتم لأنني ضحيت وحافظت على وقته وهنا مثل للقدوة .
    5- التوسيع
    خاصة في المصروف اليومي من غير مبالغة فلها نشوة عجيبة جربوها يا رعاكم الله
    6- الدعاء
    كثير من الأمهات تستغل وقت الاختبارات للضغط على أولادها بالدعاء عليهم بعدم التوفيق إذا لم يعمل كذا وكذا
    هذه كارثة ينظر الابن للاختبار بأنه مصدر ضغط عليه فينفر منه.
    ومن واجبنا أن نقبلهم وإن كانوا كبارا على الجبين وندعو الله لهم بالتوفيق قبل أن يطلبوا منا ذلك فيشعر بقيمته وأهميته
    7- المفاجأة
    لبعض الأبناء مطالب خاصة يحبها بين الوقت والآخر فاجئه بما يحب شاي قهوة ... الخ مما يشتاق إليه
    8 - كن قدوة لا تحرمه التلفزيون وتجلس أنت أمامه وقس على ذلك عندها يشعر بالتضحية من أجله لا الأنانية.
    العفو الموضوع طويل جدا فاسمحوا لي في الإطالة

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:09 مساءً الثلاثاء 7 ربيع الأول 1438 / 6 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.