• ×

03:28 مساءً , الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016

◄ إن من أسباب تطور الشعوب تطور ثقافاتهم وتعاملهم الأمثل مع الواقع. إلا أننا وللأسف في مثل هذه المواطن لا نتعامل التعامل الأمثل مع المعطيات بشكل أفضل.

■ مثال بسيط حول واقعنا المرير .
ما يحدث من أبنائنا طلاب المدارس في مثل هذه الأيام وغيرها فيكثر الغياب قبل وبعد الأجازات والاختبارات وكأنها صارت جزء من ثقافتنا بل الأدهى والأمر أن كثيراً منهم يفعل ذلك بعلم ولي أمره، وكأن هذه الايام ليس بها دراسة وانتظام بل حق مكتسب لكل طالب هكذا يظن أبنائنا الطلاب فلو بحثنا عن الأسباب ربما نحمل بعض المعلمين جزء مما يحدث لكن السبب الأكبر يقع على عاتق الأسرة.
فحري بولي الأمر أن يتواصل مع إدارة المدارس في مثل هذه الأيام لبحث الأسباب وحث أبنه على الحضور بل إجباره على ذلك إذا لزم الأمر لا أن يغض الطرف ويبقيه نائماً بالمنزل.
والله ولي التوفيق.

 23  0  2905
التعليقات ( 23 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1432-04-30 07:17 صباحًا إدارة منهل الثقافة التربوية :
    الأخ الفاضل الأستاذ / يوسف
    ونحن نشاركك الرأي .. فهي ثقافة مجتمع !
    جل التقدير لشخصكم الكريم
  • #2
    1432-04-30 09:52 صباحًا هند قاضي :
    الكاتب مع التحية :
    لو سألت نفسك سؤال بسيط لماذا مدارس البنات فيها طالبات ولا يوجد غياب نهائياً . ومارسكم فيها الغياب والضياع للأسف الشديد ؟
    أتعلم السبب ما هو في نظري الضيق .
    المتابعة والحرص من مديرات المدارس فلا يمكن أن تدرس طالبة دون إحضار رقم جوال والدها من بداية السنة والاتصال عليه والتأكد من ذلك بطرق إبداعية . فماذا فعلتم أنتم ؟
  • #3
    1432-04-30 11:13 صباحًا ابو يزن :
    الاخت الفاضله هند مع التحية
    مقارنة ظالمة ،اسألك : هل الطالب مثل الطالبه في غيابه
    هل تستطيع الطالبة ان تخرج من بيتها ولم تتجه الى المدرسة كما يفعل الطلاب
    احتي الفاضلة: المتابعه موجودة والاتصال بولي الامر يتم بجميع الوسائل المتاحة ويعلم ولي الامر بغياب ابنه ولم يغير في الامر من شئ.
    هل ينطبق ذلك على الطالبة
    لك شكري وتقديري
    يوسف السيالي
  • #4
    1432-04-30 01:11 مساءً سماهر العلي :
    الكاتب مع التحية :
    أنا من التربية والتعليم وأعلم أن هناك خلل كبير في منظومة العمل لديكم وتحتاجون من السنين حتى تصلون لمستوى العمل في مدارس البنات , وأنا أعلم أن هناك قصور في متابعة غياب أبنائكم الطلاب وخاصة مثل هذه الأيام . فنحن نتفوق عليكم في متابعة الطالبة الغائبة ولا أعتقد أنك أو غيرك ينكر ذلك .ولكن بعضكم للأسف يتصل على الطالب الغائب توقعاً منه أنه ولي أمره . ولكن لو أستطعتم أن تجدوا هواتف والده لكان عملكم أفضل . شكراً
  • #5
    1432-04-30 01:12 مساءً أحمد الشيخ :
    هموم معلم:
    طللاب مظلومون ، يتساوى غالبا المتميز منهم وغير المتميز، ينجح غالب الطلاب بالحد الأدنى من المستوى المطلوب، أي ينجحون و ليس لهم حق في النجاح . نظام اختبارات هزيل للغاية لا يقيم مستوى الطلاب ولا أداء المعلمين ولا طبيعة المادة العلمية ولا حتة المستوى المأمول من المخرجات التعليمية التحصيلية سلوكيا أو حتى استظهارا ، فإذا تقاربت المستويات إلى حد التساوي .. فأين العدل؟! وإذا نجح الجميع .. فأين الاختبار؟!
    فضلا عن البيئة الاجتماعية ضعيفة الانتماء للعملية التربوية و التعليمية. والتي بدورها تلقي بتأثيرها السلبي على الطلاب (جهلا أو تجاهلا : وقد يجتمعان).
    هذا (وأسباب أخرى كثيرة لا مجال لسردها إجمالا أو تفصيلا) يفرض سؤالا واقعيا على الطالب ، ألا و هو : لماذا أذهب إلى المدرسة؟! بصورة أخرى : ما الذي يدفعني إلى الذهاب إلى المدرسة وبذل المجهود في طلب العلم؟!
    والواقع يرد بفجاجة : ستنجح بأقل مجهود ، ستنجح شئت أم أبيت ، فلتحسم أمرك واركن للراحة.

    وأرى أن من أهم الحلول وضع نظام اختبارات فاعل و مؤثر لتقييم وفرز الطلاب وكذلك تقييم حقيقي للمعلم ومحاسبته عند التقصير. على أن تكون الاختبارات من إدارة التعليم وموضوعة على أساس علمي دقيق، ويكون المصححون و المراجعون من خارج المدرسة.
    وبهذا ستكون النتائج واقعية تحتوي على كل المستويان من الممتاز إلى الضعيف جدا ، وسيبذل المعلم طاقته القصوى حتى لا يتعرض للمساءلة عن مستوى طلابه ، وكذلك إدارة المدرسة ، وستبذل الأسرة طاقتها كذلك وإلا...... ، وسيبذل الطالب مجهودا مضاعفا وإلا...... ، وسيشعر الجميع بالإنصاف و العدالة ، فلا عطاء بدون عمل ولا حصاد بدون زرع و كد. والله الموفق....

    وللحديث بقية....... أحمد الشيخ
  • #6
    1432-04-30 01:39 مساءً خالد محمد الحربي :
    أخي يوسف رعاك الله وحفظك .
    المشكلة كاملة تتعلق بمعلمينا في المدارس ولو كل معلم كان جاد في إعطاء الدروس ثق تماماً لن يستطيع الغياب أي طالب ولكن المعلم يحث الطلاب على الغياب سواءً بطريقة مباشرة أو غير مباشرة وذلك للسبب التالي عندما لا يوجد طلاب بالمدرسة معناه توقيع واضرب الباب وهذا هو حال مدارسنا للأسف حيث لايوجد رادع لهم بدءً من مدير المدرسة .. والكل يشجع على هذا الحال لذا أرجع السبب إلى المعلم لأنه لم يوجد نظام يردعه إلى تاريخنا هذا (ومن ضمن العقوبة أساء الأدب) .
  • #7
    1432-04-30 02:01 مساءً سعد الحربي ـ أبو نايف :
    نعم هي ثقافة .. ولكن
    في رأيي أن العلاج بيد المشرفين التربويين فهم حجر الزاوية في الانتظام المدرسي من عدة أوجه غير خافية على الجميع
    وسيبقى السؤال الطبيعي هل للمشرفين التربويين دور في ارتفاع نسبة غياب الطلاب من المدارس خلال فترة ما قبل الإجازات أو الاختبارات
    أنا أرى نعم نعم نعم
  • #8
    1432-04-30 02:12 مساءً كامل فلمبان :
    مشكلة قديمة في معظم مناطق المملكة العربية السعودية
    الإجراءات الإدارية الواجب تطبيقها : صفر
    المستفيدون من هذا الوضع اللامسؤول : الجميع
    تحياتي للجميع
  • #9
    1432-05-01 01:22 صباحًا سمير الهزازي :
    الغالي أبو يزن
    أتفق كليا فيما ذهبت مع احترامي لجميع أراء وتوجهات من سبقوني بالتعليق وعلى اختلاف توجهاتهم ومع الاحتفاظ بالفرق بين مدارس البنات ومدارس البنين بشأن التواصل بين البيت والمدرسة للواقع المجتمعي المعروف لدى الجميع بششأن غياب وحضور بناتنا للمدارس ومتابعة غيابهن الجاد..
    ويسعدني أن أضيف لماذهب اليه بقية الاخوان أن الأدهى والأمر أن يكون ولي أمر الطالب المتغيب في مثل هذه الفترات رجل تربوي أو أكاديمي ... والذي تصل الجرأة باحدهم أن يقول لك في اتصال نادر منه للمدرسة ( يحضر السبت والأحد بس ياأستاذ والله إخوانه كلهم غائيبين وانت خير من يقدر الوضع ....) ومثل ذلك كثير
    ومن وجهة نظر متواضعة لابد من اعادة النظر كليا في اجراءات الحد من ظاهرة الغياب في هذه الفترات وعدم الاكتفاء بحسم درجات من المواظبة...( المواظبة التي اصبحت لاتنظر اليها معظم مؤسساتناالتربوية العالي منها والعام فهي من وجهة نظرهم جمعيا تحصيل حاصل لا أكثر ولا أقل)

    دمت والجميع بخير

    تحياااااتي
  • #10
    1432-05-01 06:35 صباحًا عبدالله يوسف النافع :
    أبا يزن والإخوة والأخوات الكرام!
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    لماذا نبحث دوماً عن كيفية معالجة المشكلة دون النظر في الأسباب؟ هل مدارسنا - على سبيل المثال - جاذبة للطالب ليأتي إليها في مثل هذه الأيام؟!
    لا بد من إيجاد محفزات للطالب.. كالأنشطة اللاصفية..الحوافز المادية والمعنوية.. لابد للمدارس أن تغير من نمطها التقليدي في التعاطي مع جيل اليوم من الطلاب!
    المسألة ليست قضية متابعة أولياء الأمور لإرغام أبنائهم على الحضور.. بل هي عدم رغبة لدى كثير من الطلاب مع الأسف! وقد نجد بعضهم متسكعاً في الأسواق.. أو واقفاً في الشوارع والطرقات.. أو عابثاً ببعض الممتلكات العامة.. أو مؤذياً للناس بالمعاكسات الهاتفية..أو نائماً .. الخ! إنه يعاني من وقت فراغ لا يعرف كيف يشغله ويفتقد بالمقابل الرغبة والانجذاب إلى الجو المدرسي - مع الأسف! إننا بحاجة إلى أن نعيد النظر في كيفية التعامل مع جيل اليوم.. ولا أظن أن عقولنا عجزت عن إيجاد الأفكار الجميلة والإبداعية لحل هذه المعضلة!
    تحياتي للجميع وشكراً جزيلاً لأبي يزن على إثارة هذه المشكلة.
  • #11
    1432-05-01 09:35 صباحًا علي صالح :
    الأخ يوسف
    في وجهة نظري بغض النظر عن مدارس البنين او البنات فإن المعلم له الدور الأكبر في غياب الطلاب ويأتي في الدرجة الثانية ادارة المدرسة وللمعلومية فإن من يعزز هذه الثقافة هي ادارات التربية والتعليم بطريقة غير مباشرة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ من خلال ما يرفع لها من احصائيات غير صحيحة لواقع الحضور والغياب في هذه الفترات وهم يعلمون ذلك جيدا ، الا انهم يتجاهلون ذلك معتمدين على ( وفقا للتقارير المرفوعة لنا من الميدان ؟؟؟؟؟؟؟؟ ) ومن يرفع بالتقارير الحقيقية يجب عليه الجواب على السؤال التالي / افيدونا عن اسباب غياب طلاب مدرستكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    كما يجب ان نفرق بين طلاب المرحلة الإبتدائية الذين لا يوجد لهم تقييم بالدرجات ولا تطبق عليهم لائحة السلوك والمواظبة ذات الدرجات الخمس ، وبين طلاب المرحلة المتوسطة والثانوية
  • #12
    1432-05-01 11:41 صباحًا سامية الشامخ :
    أعجب من بعض التعليقات عندما يرجعون السبب في غياب الطلاب للمشرفين , ومن الأسباب في نظري أن إجراءات الحد من الغياب في مدارس البنين متهالكة. وغير نافعة نهائياً.
    وأبنائي هذه الأيام غياب وبناتي في المدارس حتى غداً , أرجو التفهم لعملية العمل القيادي .
  • #13
    1432-05-01 12:33 مساءً سعد الحربي ـ أبو نايف :
    الأخت المشرفة التربوية سامية
    آمل أن تفيدي القارئ بكل أمانة مسؤولة .. هل أنت مشرفة تربوية ؟
    ولي تعليق وفق الإجابة
  • #14
    1432-05-01 03:10 مساءً أحمد سعد :
    الأخ / سعد الحربي : يكفيك تهكما بإخوانك المشرفين ، ودع عنك الاصطدام غير المحمود ، وإلا ريح نفسك من الكتابة فتريح وتستريح
    أنا أشاطر الأخوات الفاضلات فيما ذهبن إليه ، وأبصم بالعشرة أن تعليمهن واحترامهن للنظام أفضل بمراحل مما هو عند المجتمع الذكوري الهزيل .
    أخي يوسف : المشكلة ليست بالجديدة ، وأصبحت ثقافة سائدة وعادة مجتمعية يصعب تغييرها.
    ومسبباتها :
    الأسرة ( بكافة أطيافها ).
    المعلم ( الموحي بالإجازة )
    المرشد الطلابي ( عدم نشر الثقافة لأثر الغياب ) وضعف تواصله مع الأسرة.
    إدارة المدرسة ( وخاصة المدارس الأهلية ) تطبيق اللائحة السلوكية.
    تقبل مروري
  • #15
    1432-05-01 08:10 مساءً ابو يزن :
    الاخت ساميه الشامخ مع التحية
    اشكرك على مرورك , اثناء تعليقك قلتي ان ابنائك غياب وبناتك سوف يحضرون ؟
    الم تسألي ابنائك لماذا لم تذهبوا الى المدرسة
    لعلنا نستفيد من اجابتهم ونعمل على تفعيل علاج هذه الظاهرة .
    شكري لك مره اخرى.

    استاذي الفاضل :عبد الله النافع وفقه الله
    هكذا عهدتك افكار نيرة شكري لشخصك الكريم
  • #16
    1432-05-01 11:29 مساءً خالد بن صالح الغامدي :
    أبا يزن لقد طرحت معاناة نعيشها وثقافة لايمكن وبأي حال من الأحوال أن ننكر وجودها ليس فقط بمدارس البنين فحسب بل ومدارس البنات أيضاً يشاركوننا في هذه الثقافة مهما حاول البعض التنظير أو إبداء الوجه المشرق المصطنع لهذه الثقافة وأعني ثقافة الأسبوع الميت؟؟؟؟
    والأدهى والأمر عندما تأتيك من بعض القيادات وليس الطلاب والطالبات فقط فتخيل عندما يتم إالحاق بعض المعلمين والمعلمات بالبرامج التدريبية أو الإستراتيجيات في الأيام التي تسبق الإجازات أو تليها وبشكل جماعي وعندما تشكو من هذا التوقيت لمثل هذه البرامج يبادرك بعض القادة بأنه أسبوع ميت فما عليك إلا أن تدعو لهذه الأيام بالرحمة لأنها ميتة في نظر بعض القيادات!!! ومن هذا المنطلق حري بالطلاب والطالبات أن يترحموا عليها بالغياب وألا مبالاة فالله المستعان.
  • #17
    1432-05-02 02:34 صباحًا سطام السيالي :
    ا الاخ العزيز ابو يزن
    اسعد الله اوقاتك بكل خير من وجهة نظري المتواضعة ان للمعلم دور كبير في غياب الطلاب في مثل
    هذه الأيام بحيث يوحون لهم بعدم اهميتهاوالحل هو ان تكون الأختبارات في الأسابيع التي تسبق
    الإجازة وقد تمت هذه التجربة في الفصل الدراسي الأول بنجاح حيث كانت نسبة الغياب لاتتجاوز 3%
    ولكم جزيل الشكر
  • #18
    1432-05-02 07:22 صباحًا خالد خان :
    أستاذي الفاضل
    ما قلته من ظاهرة غياب الطلاب قبل الإجازات الرسمية و قبل الإختبارات هو سناريو يتكرر كل عام ...ولكن من الملوم ؟ الطالب أم المعلم أم البيت ؟
    في الحقيقة خطة توزيع المنهج الموجودة لدى المعلمين تشمل هذه الأيام التي يغيب فيها الطلاب وحتى أخر يوم قبل الإجازة ...والمعلم يلتزم بها ...والمعلم يداوم كالمعتاد حتى أخر يوم ...ولكن يصر الطلاب على الغياب وكأنه حق مكتسب أو مشروع لهم ...بعض المدارس تعمد إلى إختبار الطلاب حتى أخر يوم قبل الإجازة للحد من الغياب ...وبعض المدارس تعمد إلى التلويح بالحسم من درجة الغياب ...ولكن الذي يحدث أن الطلاب أنفسهم يتفقون فيما بينهم بالغياب !!
    من وجهة نظري الأسرة تلعب الدور الأكبر في ظاهرة الغياب لأنها تصدف الطالب عندما يقول لا توجد دراسة بينما كان الأحرى أن يتأكد ولي أمر الطالب شخصيا من ذلك ....
    على العموم يجب دراسة الظاهرة بالبحث عن أسبابها ووضع الحلول المناسبة لها إما عن طريق تحفيز الطلاب بالحضور أو التنسيق مع أولياء الأمور في الأسبوع الأخير بإرسال رسائل قصيرة للتأكيد على الحضور وعدم الغياب ....
  • #19
    1432-05-02 11:43 صباحًا سامية الشامخ :
    ( الحربي ) لا تعليق بعد تعليق الزميل أحمد سعد
    (أحمد سعد ) أشكرك
    ( الكاتب ) سألت أبنائي للأسف الشديد فكانت الاجابة مخيبة للأمال :
    أن مدير المدرسة هو من قال لهم خوفاً من البقاء في المدرسة لوحدكم عليكم البقاء في منازلكم وأنت تعلم أن الأطفال لا يكذبون وللأسف في مدرسة أهلية ومن التي تأخذ مبالغ كبيرة ...
    ( خالد الغامدي ) أنسيت أن مدير المدرسة هو الرئيس المباشر للمعلم وأنه هو المسؤول عن دخوله أو خروجه أو السماح له بالذهاب للدورات من عدمه . وذا أراد أن يبقيه في المدرسة من حقه فالطالب أهم من الدورات . أين أنت من الأنظمة والتعليمات .........
    ( سطام ) رائع فيما ذكرت .
    (خان ) راجع كلامك وتأكد مما تقول .
  • #20
    1432-05-02 01:21 مساءً يوسف السيالي :
    الاخت سامية الشامخ مع التحيه
    اوكأنك تحملين مديري المدارس المسؤلية كاملة
    فالناس ليسو سواسية ولا اعتقد ان مدير مدرسة يقول للطلاب ابقوا في منازلكم لان سمعته لا تسمح له بذلك وهو المسؤل عن ذلك امام رؤسائه بالاضافة انه ليس مستفيد من غياب الطلاب فآخر من يخرج من المدرسة مديرها
    نصييحتي انقلي ابنائك من مرسة مديرها يحث طلابه على عدم الحضور
    مع شكري لك مرة اخرى
  • #21
    1432-05-02 11:26 مساءً طلال العتيبي :
    نعم اخي ابو يزن اصبحت ثقافة
    والجميع يتحمل المسؤلية عن تحولها الى ثقافة
    فالبيت والمدرسة بجميع افرادها من ادارة ومعلمين ومرشدين طلابيين شركاء.
    ومن وجهة نظري ان الحل بيد الوزارة فهي التي تملك القوة اللازمة لجعل كل شخص يتحمل مسؤلياته في هذا الجانب فمتى ماكان الحساب مشدد من اعلى الهرم الادراي في الوزارة الى ان يصل المعلم فسيكون النظام هو سيد الموقف ,مع الأخذ في الاعتبار ان لائحة الجزاءآت الحالية ليست رادعة .فكيف إذا اهمل تطبيقها؟ اما ان يبقى الحبل على الغارب فلن يتعدل الوضع.
    وبالنسبة لمقارنة مدارس البنين بالبنات التي ذكرهاالزملاء فأعتقد ان لطبيعة النساء دور في ذلك لأنهن يخافنًّ من العقاب اكثر من الرجال فنجدان جميع الأنظمة تطبق بحذافيرهافي مدارس البنات بينما نفس الأنظمة يهمل تطبيقهافي مدارس البنين بسبب ضعف الرقابة وتخلي كل شخص عن مسؤلياته
  • #22
    1432-05-12 11:43 صباحًا علي فرحة :
    خالص الشكر أبا يزن

    موضوع مهم جدا وحري بالبحث ومن وجهة نظري من أمن العقوبة أساء الأدب ولو وضع نظام صارم

    للحد من هذه الظاهرة لتقلصت .

    في كل مرة يطلب من مدراء المدارس إحصائية عن الغياب ومصيرها سلة المهملات ( عذرا )

    يقال حسم من درجات المواظبة وأين الطالب أو ولي الأمر الحريص على هذه الدرجات ؟؟؟
  • #23
    1432-05-18 10:18 مساءً أبوعبد الرحمن :
    * ـ مع التقدير : تم حجب التعليق تمشياً مع ( وثيقة المكتبة ) .

منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:28 مساءً الأربعاء 8 ربيع الأول 1438 / 7 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.