• ×

08:24 صباحًا , الأحد 27 جمادي الثاني 1438 / 26 مارس 2017

◄ تحتل عملية الاتصالات الإدارية أهمية كبيرة في مجالات الإدارة المختلفة وحتى عام 1940م لم يُعرف الاتصال كعلم حيث بدأ الاتصال كعلم منذ أواخر الأربعينيات 1948م على يد مهندس موظف في شركة "بل" للتليفونات في الولايات المتحدة الأمريكية، ويدعى "كلود شانون" الذي صنف عناصر عملية الاتصال إلى : المرسل ـ المستقبل ـ الرسالة (المعاني) ـ اللغة المستخدمة في نقل المعاني ـ قناة الاتصال.

■ مفهوم الاتصال :
العملية التي من شأنها التأثير في الغير حتى غير فكرة الطريقة التي يعنيها المتكلم إلى الكاتب. "ويعرفه أندرسون Indreson بأنه النقل والاستلام مع الفهم للخواطر والتعليمات. ويعرفه "صلاح الشنواني" بأنه إيصال المعلومات والفهم وذلك بغرض إيجاد التغيير المطلوب في سلوك الآخرين. وقد عرفت "منظمة تدريب المشرفين الأمريكيين" الاتصال بأنه تبادل الآراء والمعلومات من أجل إحداث تفاهم وثقة متبادلة إلى إحداث علاقات إنسانية طيبة.
والاتصال في مجال الإدارة التعليمية والمدرسية نعني به "مجموعة الطرق والترتيبات والوسائل التي تكفل إنتاج وتوصيل واستخدام البيانات اللازم توافرها للإدارة لتصبح في موقف يمكنها من اتخاذ قرارات سليمة الاتجاه صحيحة التوقيت".

 0  0  2751
التعليقات ( 0 )


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:24 صباحًا الأحد 27 جمادي الثاني 1438 / 26 مارس 2017.