• ×

07:23 صباحًا , الثلاثاء 29 جمادي الثاني 1438 / 28 مارس 2017

◄ إن التطوير التعليمي التي تشهده بلادنا المملكة العربية السعودية لم يكن وليد فترة زمنية محددة بل هو عملية طردية متماشية مع الأهداف العامة والغايات الكبرى للتعليم في بلادنا وشعور ولاة الأمر في بلادنا بأهمية البنية التعليمية والثقافية وما تخرجه تلك الأهداف، وما مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز ـ حفظه الله تعالى ـ إلا لأجل مواكبة العصر الحديث والأخذ بالوسائل العصرية وأساليب التعامل معها.
ويبقى على الزملاء في الميدان التربوي النهوض بأنفسهم أكثر وأكثر لإننا نحن المعلمون في الميدان التربوي ونحن الذين سنتعامل مع التقنيات الحديثة.

■ وهنا أوجه رسالة إلى :
الجامعات وكليات المعلمين أن تضمن منهاجها الحاسب الآالي لأي تخصص كان لإن بعض الزملاء في المدارس الذي نفذ فيها لا يعرفون الأسس البسيطة في الحاسب الآالي وكذلك إدارات التعليم عليها أن تعد دورات للمعلمين في هذا المجال.

 0  0  1590
التعليقات ( 0 )


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:23 صباحًا الثلاثاء 29 جمادي الثاني 1438 / 28 مارس 2017.