إدارة الأزمات في الغزوات : غزوة الخندق 09

د. منيف علي المطرفي

1325 قراءة 1431/04/01 (06:01 صباحاً)

د. منيف علي المطرفي.

۞ عدد المشاركات : «26».

إدارة الأزمات في الغزوات (غزوة الخندق ــ 09).
(9) الموقف التاسع : (أزمة تفتيت الجيش).
بعث الرسول صلى الله عليه وسلم إلى قائد غطفان، وعرض عليه ثلث ثمار المدينة، واستشار سعد بن معاذ وسعد بن عبادة قبل أن يتخذ القرار النهائي، فقالا له : يا رسول الله أأمر تحبه فنصنعه ؟ أم شيئا أمرك الله به لا بد لنا من العمل به ؟ أم شيئا تصنعه لنا ؟ قال : بل شيء أصنعه لكم، فقال سعد بن معاذ : يا رسول الله مالنا بهذا من حاجة، والله لا نعطيهم إلا السيف حتى يحكم الله بيننا وبينهم، فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : فأنت وذاك.

♦ إدارة الأزمة :
أ) المفاوضات التي تبنى على معلومات أساس وركيزة ينطلق منها القائد العظيم فالرسول صلى الله عليه وسلم علم الحلقة الأضعف في الجيش المعادي من حيث الهدف العام، فقرر الدخول من هذا الباب واستثمار الفرصة، فبنو غطفان هدفهم الرئيس نيل حصة من ثمار خيبر نظير مشاركتهم (مرتزقة)، وكسرا لشوكة الأحزاب فاوضهم الرسول عليه الصلاة والسلام على ثلث ثمار المدينة نظير انسحابهم، فيتفكك جيش العدو.
ب) القائد الناجح هو الذي يشرك التابعين وأصحاب الرأي في صنع القرارات ومن ثم يتخذ البديل الأنسب والأمثل، فها هو صلى الله عليه وسلم يشعر الصحابيين سعد بن معاذ وسعد بن عباده - فهما المعنيان بثمار المدينة نيابة عن قومهما - بالأمر ويشرح لهم كافة الجوانب التي جعلته يقدم على هذه الخطوة، ليسمع منهما.
ج) الحوار الهادئ الرصين دون تعنت أو صخب هو نهج القائد العظيم والتابعين الأكفاء، فهذا الرسول صلى الله عليه وسلم يحاور السعدين في الأمر ويناقشهما ويرسل المعلومات ويستقبل أخرى في اتصال بديع دونما تشويش أو تأثير خارجي يؤثر على فهم الرسالة ومن ثم اتخاذ قرار خاطئ، وهذا الاتصال الراقي ظهر جليا في أدب السعدين مع قائدهما وتغليب القائد رأي السعدين على رأيه. فتأمل - رعاك الله - كمال شخصيته صلى الله عليه وسلم !
د) القائد الناجح هو الذي يختار البديل الأفضل حتى وإن لم يكن صاحب الرأي، كما فعل الرسول صلى الله عليه وسلم في هذه الغزوة ـ والمواقف كثيرة ـ بأن اعتمد توصية السعدين، واتخذ قرارا بعدم منح غطفان أي حصة من الثمار وليس لهم إلا السيف..
image إدارة الأزمات في الغزوات (الخندق أنموذجاً).
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :



تصنيفات المواد المشابهة في مَنهَل الثقافة التربوية :