حين تصير الأوجاع حروفا

نبيل محمد جلهوم.
1811 مشاهدة
حين تصير الأوجاع حروفا.
وحين تتحول الحروف إلى أوجاع ..
حين يحضر الصمت إلى المشهد ..
يحضر منزعجا منكسرا حائرا ما بين حروف وأوجاع ..
فتبدو الروح هكذا كأنها تائهة ..
تتوجع .. تترنح .. ما بين حروف وأوجاع ..
حتى يسطع في الأفق صمت يحضر ..
لكن ليته ما حَضَرَ فهو كيان غريب ..
كيان لا يجيد الكلام ..
لكنه هكذا قد حَضَرَ مرغما ليتصدر المشهد ..
حَضَرَ كي يرسم لنا حكاية ..
لكنها ليست ككل حكاية.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :