عثمان أيت مهدي. عدد المشاهدات : 1269 تاريخ النشر : 1435/07/01 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 55

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

في الصباح والمساء : الأصنام.
خرج عمر كعادته في الصباح الباكر، في أسفل العمارة يلتقي بمجموعة من سكان الحيّ، يلقي عليهم السلام، يردّ عليه أحدهم مخاطباً زملاءه : مسكين هذا الرجل، يخرج صباحاً ولا يعود إلا في المساء، ثمّ ينغلق على نفسه في البيت.
يعود عمر في المساء، يجد نفس المجموعة في نفس المكان، يحيّيهم، ثمّ يقول لنفسه : مساكين هؤلاء الأصنام، لم يتحركوا من مكانهم طوال هذا اليوم.
أزرار التواصل الاجتماعي
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :