لا تكبل روحك وانتقل بجرأة من الضفة التي تقف عليها الآن

نبيل محمد جلهوم.
1813 مشاهدة
لا تكبل روحك وانتقل بجرأة من الضفة التي تقف عليها الآن.
نعم لا تكبل روحك وانتقل بجرأة من الضفة التي تقف عليها الآن، واقفزْ نحو الضفة الأخرى من نهر مخاوفك، ولا تقل : إنك ستغرق لأنك لا تستطيع السباحة، وكن على يقين أنك ستجد هناك على الشاطئ المقابل ما ينتظرك من الخير وما كنت لا تتوقعه من السعادة، ستجد هناك على الضفة الأخرى من نهر مخاوفك أنه لم يكن لديك الحق في تهويل مخاوفك وتضخيمها، ستجد أنها ما كانت في حقيقتها سوى فقاعات من هواء الوهم والخوف، لم يكن هناك داعٍ لوجودها من البداية.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :