د. أحمد محمد أبو عوض. عدد المشاهدات : 17066 تاريخ النشر : 1431/02/20 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 676

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

قصيدة : يا رب إن عظمت ذنوبي كثرة.
يروي أحمد بن نافع في نوادر الخلفاء للأديب العالم الأتليدي، تحقيق أيمن البحيري ص 271، ص 272، وهو أحد الرواة المعروفين أنه رأى أبا نواس في نومه بعد موته، فقلت يا أبا نواس، فقال : لات حين كنية، فقلت : الحسن بن هانئ، قال : نعم، قلت ما فعل الله بك ؟ قال : غفر لي بأبيات قلتها في علتي قبل موتي، هي تحت الوسادة، فسألت أهله، فقلت : هل قال شعرا ؟ قالوا : لا نعلم، إلا أنه دعا بدواة وقلم وكتب شيئا لا ندري ما هو، فدخلت وقلبت الوسادة، وإذ أنا برقعة مكتوب عليها :
يا رب إن عظمت ذنوبي كثرة = فقد علمت بان عفوك أعظم
إن كان لا يرجوك إلا محسن = فمن الذي يدعو ويرجو المجرم
مالي إليك وسيلة إلا الرجا = وجميل عفوك ثم إني مسلم
أزرار التواصل الاجتماعي
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :