• ×

04:44 صباحًا , الجمعة 28 رمضان 1438 / 23 يونيو 2017

◄ في ثقافة التوقيعات : على ضفاف العمر.
• أنكر بالمطلق متحول القيم.
• تذكر أن الأشياء تبدو عن بعد أصغر.
• قد يتراجع الثابت قصراً.
• ثق أن الحاضر في حياة الأمم أساسه التاريخ.
• ظني أن المارق لا يترك اثراً.
• شتان ما بين النزاع والتنازع.
• تجنب العثار والزلل في التخطيط.
• لولا العلة لما عرفنا القياس حكماً.
• في النقد أيضاً أرى البناء والهدم.
• كل المساحات تقاس إلا سعة الصدر.
• أرى بفساد التربية فساد التعليم.
• تذكر بأن سمة الأيام الأضداد.
• قد ينال اليأس المبتغى.
• التأني ينضج القرار.
• ما تهتم به هو أنت.
• تجاهل كارهك.
• كثير التجارب بالحكم هو حليم.
• انكر وبشدة ظاهرة الذوبان الإنساني.
• فيض الإبداع يظهر في الشدائد.
• يقيني أن الفلسفة تعمق الإيمان على عكس السائد.
• تخيل قد تكون العصمة في العمى.
• الشدائد كاشفة النعم.
• السرائر دفينة الأنفس.
• ظني أن عائق الإبداع هو المنصب.
• فهمك الحق للأمور يجنبك أي اضطراب نفسي.
• الثبات على الأمر مفتاح نجاحه.
• الحائر هو من لا درب له.
• قمة جهلك أن تطلب من العظيم القسم.
• الجاهل جاهر بصوته.
• الغباء أن تتعظ بنفسك.
• إنكار الذات سنام العطاء.
• الاختزال فاق التلخيص.
• أبلغ الإجابات هي التي تكون دون سؤال.
• ظني القناعة أبلغ الطرق لنيل السعادة.
• تذكر البناء شيء وإعادة البناء شيئاً آخر.
• تخيل قلبك في قفص.
• لا ينكر الغيبي إلا جاهل أو قصير نظر.
• من صور عظمة الخالق أن لا نعلم ساعة الرحيل.
• الثقيل من كره الناس معاشرته.
• نعم قد يصاب القلب بالعمى.
• الضليل هو الذى أراد الضلال عمداً.
• التافه هو الذى يقع ضحية التغرير.
• قطعاً بالواحد لا يكون التكاثر ـ أعلم هذا.
• النفع العام ناتج عن النفع الذاتي.
• للدلالة على الأحمق أن يكون فيه شيئاً من الحمق.
• الإيمان بالنظرية يتوقف على برهانها.
• النفاق فيه نصرة الظالم.

image روابط ذات صلة :
image ثقافة التوقيعات : التوقيعات الأدبية.
وثيقة مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية. أقسام مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية.
إدارة مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية. أعضاء مكتبة مَنْهَل الثقافة التربوية.

 0  0  3560
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:44 صباحًا الجمعة 28 رمضان 1438 / 23 يونيو 2017.