مَن كان آخر كلامه من الدنيا لا إله إلا الله دخل الجنة : درجة الحديث

عبدالله غزاي العمري
1442/10/17 (03:45 صباحاً)
1701 قراءة
عبدالله غزاي العمري.

عدد المشاركات : «5».

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
مَن كان آخر كلامه من الدنيا لا إله إلا الله دخل الجنة : درجة الحديث.
◗جواب الشيخ عبدالعزيز بن باز ــ رحمه الله ــ هو : المعنى جاء في أحاديث كثيرة، ما هو واحد. أحاديث كثيرة صحيحة،
إذا كان صادقا، مُخلصًا لله، تائبًا، نادمًا؛ دخل الجنة، وإن كانت له ذنوبٌ ولم يتب منها فهو تحت المشيئة، كل الأحاديث في هذا صحيحة كثيرة.
أزرار التواصل الاجتماعي

ــ أحدث المواد المضافة (للقسم) :