تنمية مهارات الاتصال في الحوار : الحوار في القرآن الكريم والسنة النبوية

قسم : الثقافة الحوارية
1442/06/08 (04:57 مساءً)
1243 مشاهدة
قسم : الثقافة الحوارية.

عدد المشاركات : «38».

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
تنمية مهارات الاتصال في الحوار : الحوار في القرآن الكريم والسنة النبوية.
■ وردت في القرآن الكريم والسنة النبوية العديد من الصور الحوارية التي يُمكن أن نذكر بعضاً منها، مثل قول الله تعالى : (قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ) (المجادلة : 1) وقال تعالى : (وَكَانَ لَهُ ثَمَرٌ فَقَالَ لِصَاحِبِهِ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَنَا أَكْثَرُ مِنكَ مَالًا وَأَعَزُّ نَفَرًا) (الكهف : 34) وقال تعالى : (قَالَ لَهُ صَاحِبُهُ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِي خَلَقَكَ مِن تُرَابٍ ثُمَّ مِن نُّطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلًا) (الكهف : 37).
ثم أن السنة النبوية تزهر بالعديد من الحوارات التي كان بها الرسول صلى الله عليه وسلم طرفاً بالحوار، فقد كان عليه السلام يحاور المشركين والمنافقين والصحابة وزوجاته، حتى الأطفال كان لهم نصيب من حواراته صلى الله عليه وسلم، وهذا تأصيل نبوي مطهر لخيرية الحوار منهجاً وسلوكاً.
image الثقافة الحوارية : تنمية مهارات الاتصال في الحوار.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :