في الرسائل التوعوية الشرعية : الزم رجلها فثمَّ الجنَّة

محمد ضيف الله الرحيلي.
1007 مشاهدة
في الرسائل التوعوية الشرعية : الزم رجلها فثمَّ الجنَّة.
‏■ من كانت أمه على قيد الحياة فليمتع نظره بها، ويرفع مكانته بدعائها، ويفرح بابتسامتها، وليعلم أن التذلل بين يديها عز ورفعة وتمكين، لِم لا، والنبي ﷺ قال: "ألزم رجليها فإن الجنة ثَم".

‏■ وفي السيرة النبوية :
قال أتيتُ النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ، فقلتُ: يا رسولَ اللهِ إني أريدُ الجهادَ في سبيلِ اللهِ تعالى، فقال: أُمُّكَ حَيَّةٌ؟ فقلتُ: نعمْ، فقال:الزم رجلها فثمَّ الجنَّة.
الراوي : طلحة بن معاوية السلمي | المحدث : ابن كثير | المصدر : جامع المسانيد والسنن.
الصفحة أو الرقم: 5529 | خلاصة حكم المحدث : إسناده حسن.

■ قبلة على جبينها ويدها "أمنية" لملايين البشر، فارتو من هذا النعيم، قبل أن يغادر أحدكما.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :