• ×

08:26 صباحًا , الخميس 29 محرم 1439 / 19 أكتوبر 2017

◄ قصة : اعمر أرضك فإن الأسد لا يدخلها.
ذكر الحسين بن محمد الدامغاني : أن بعض الملوك خرج يتصيَّد وانفرد عن أصحابه فمرَّ بقرية فرأى امرأة جميلة فراودها عن نفسها، فقالت : إني غير طاهر سأتطهر وآتيك، فدخلت بيتها وخرجت إليه بكتاب فقالت : انظر في هذا حتى آتيك. فنظر فإذا فيه ما أعدَّ الله للزاني من العقوبة فتركها وذهب.
فلمَّا جاء زوجها أخبرته الخبر فكره أن يقربها مخافة أن يكون للملك فيها حاجة فاعتزلها، فاستعدى عليه أهل الزوجة إلى الملك وقالوا : إن لنا أرضاً في يد الرجل فلا هو يعمرها ولا هو يردها علينا وقد عطلها.
فقال الملك للرجل : ما تقول ؟
فقال : إني رأيت أسداً وأنا أتخوَّف دخولها منه، ففهم الملك القصة وقال : (اُعمر أرضك فإن الأسد لا يدخلها ونعم الأرض أرضك).
 0  0  1334
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 0 )