• ×

06:45 صباحًا , السبت 26 جمادي الثاني 1438 / 25 مارس 2017

◄ ركب الخليفة (الهادي) يومًا يريد عيادة أُمِّه (الخيزران) من عِلَّةٍ كانت وجدتها فاعترضه (عُمر بن بزيع) فقال له : يا أمير المؤمنين، ألا أدلك على وجهٍ هو أعودُ عليك من هذا ؟
فقال الهادي : وما هو يا عُمر ؟
قال : المظالم لم تنظر فيها منذ ثلاث .
فأومأ إلى المطرقة أن يميلوا إلى (دار المظالم) ثم بعث إلى الخيزران بخادمٍ من خدمه يعتذر إليها من تخلفه.
وقال لها : إنّ عُمر بن بزيع أخبرنا عن (حقِّ الله) بما هو أوجب علينا من حقِّك فمِلنا إليه، ونحن عائدون إليكِ في غدٍ إن شاء الله.

 0  0  2354
التعليقات ( 0 )


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:45 صباحًا السبت 26 جمادي الثاني 1438 / 25 مارس 2017.