• ×

09:49 صباحًا , السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016

◄ افتتح مدير عام التربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ حامد بن جابر السلمي وبرفقته مشرف التوعية الإسلامية الأستاذ عبدالحفيظ التركستاني ومدير المدرسة الأستاذ عدنان بن عبدالله بخاري وعدد من المشرفين والتربويين والإعلاميين برنامج السقاية والرفادة بتوعية النشامى للعام السابع على التوالي. وذلك بإشراف رائد التوعية صالح بن راشد الزهراني في الفترة من الإثنين إلى الخميس 2 - 29 / 12 / 1433هـ, وذلك قياماً بواجب السقاية والرفادة لضيوف الرحمن وخدمةً لحجاج بيت الله الحرام ومساهمة من المدرسة في توعية الحجاج وإرشادهم إلى ما يعينهم على أداء مناسكهم على الوجه الأمثل واستهدف البرنامج الحجاج المحيطين بالمدرسة والذي يبلغ عددهم أكثر من 30 ألف حاج من بين الجنسية التركية والباكستانية والأمريكية.
هذا وقد احتوى المشروع على استقبال الحجاج داخل فناء المدرسة وتقديم واجب الضيافة لهم وتبادل الحديث معهم وتوزيع المصاحف والكتب الدينية والهدايا عليهم.
هذا وقد استضاف المشروع دعاة يترجم بلغاتهم عن كيفية المناسك وما يتعلق بعبادة الحج, وقد استهدف البرنامج توزيع أكثر من (20,000) وجبة و (40,000) هدية و(5000) ألاف كتيب بعدد لغاتهم تبين وتشرح مناسك الحج وأحكامه والعقيدة الصحيحة وذلك بالتعاون مع مركز الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات وأيضاً تم توزيع أكثر من (1,500) تمر و (10,000) عبوة ماء.
هذا وقد أشاد مدير التعليم السلمي ببرنامج السقاية والرفادة بما رآه من الفعاليات والبرامج الدينية والإجتماعية المميزة المقدمة للحجاج حيث قال أنكم خير ما تمثلون طلاب المملكة العربية السعودية عامة ومكة المكرمة خاصة بهذا العمل الديني العظيم.
كما قام السلمي وضيوفه الكرام بالإطلاع على مقر توعية النشامى الجديد الذي افتتاحه نائب مدير التعليم الدكتور طلال الحربي والذي جهز بأعلى التقنيات الحديثة من الشاشات والأجهزة الصوتية والأفكار الحديثة المطابقة لعصرنا الحديث.
هذا وقد أوضح الزهراني أن هذا المشروع يهدف بخدمة ضيوف الرحمن في مثل هذه الأيام المباركة من كل عام وهذا العام السابع على التوالي بفضل من الله وعونه ومما لمسناه من حب وإقبال بزيارة الحجاج على هذا البرنامج الديني والاجتماعي, وكما أن بعد الحجاج الذين اعتادوا على زيارة مكة متذكرين هذا البرنامج للأعوام السابقة بحمد من الله تعالى.
وقد تزايد عدد الحجاج على هذا البرنامج في هذا العام 1433هـ أكثر من 12,000 حاج من الجنسيات المختلفة, وقد تبادل الجميع أثناء البرنامج الكثير من الثقافات والعبارات الأخوية التي تقوي الأخوة في الدين والحب في الله فسبحان من جمع القلوب على تباين اللغات, ومن جهة أخر قام المشرف التربوي بالتوعية الإسلامية بالإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ إبراهيم بن هاني الظاهري بزيارة البرنامج والذي عبر فيه عن فرحته وسروره بما رآه في توعية النشامى بثانوية الحديبية في تنفيذ هذا البرنامج لسقاية ورفادة الحاج, حيث الأعمال الجليلة التي تنتج من ذلك يدل على التميز في تقديم هذا المناسبة الدينية.
هذا وقد عبر الحجاج عن إعجابهم وحبهم في ضيافتهم المميزة من طلاب المدرسة في سياق ذلك عبر الحاج مصطفى شيخ خان باكستاني الجنسية أن هذا العمل من أفضل الأعمال الذين تقومون به وأسأل الله عز وجل أن يجزاكم عنا كل الخير على هذا الإستضافة لعباد الرحمن وتوعتهم وإكرامهم والإخلاص في عملهم فشكراً لكم.

 0  0  1195
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:49 صباحًا السبت 4 ربيع الأول 1438 / 3 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.