• ×

06:51 مساءً , الثلاثاء 14 صفر 1440 / 23 أكتوبر 2018



◄ ادعوا ربكم تضرعا وخفية إنه لا يحب المعتدين : أنواع العبادة الخفية.
■ العبادة الخفية أنواع، منها :
• الحفاظ على صلاة الليل.
ولو ركعة واحدة وتراً كل ليلة، تصليها بعد العشاء مباشرة أو قبل أن تنام أو قبل الفجر لتكتب عند الله من قوام الليل. قال صلى الله عليه وسلم : (إن الله وتر يحب الوتر، فأوتروا يا أهل القرآن).

• الإكثار من ذكر الله.
عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخير لكم من إنفاق الذهب والفضة وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم ؟ قالوا بلى. قال ذكر الله تعالى) رواه الترمذي قال الحاكم أبو عبدالله إسناده صحيح.
وكان أبو بكر رضي الله عنه إذا صلى الفجر خرج إلى الصحراء فأحتبس فيها شيئاً يسيراً ثم عاد إلى المدينة فعجب عمر رضي الله عنه من خروجه فتبعه يومًا خفيةً بعدما صلى الفجر فإذا أبو بكر يخرج من المدينة ويأتي خيمة قديمة في الصحراء فاختبأ له عمر خلف صخرة فلبث أبو بكر في الخيمة شيئاً يسيراً ثم خرج، فخرج عمر من وراء صخرته ودخل الخيمة، فإذا فيها امرأة ضعيفة عمياء وعندها صبية صغار، فسألها عمر : من هذا الذي يأتيكم.
فقالت : لا أعرفه. هذا رجل من المسلمين يأتينا كل صباح منذ كذا وكذا.
قال : فماذا يفعل ؟
قالت : يكنس بيتنا ويعجن عجيننا ويحلب داجننا ثم يخرج.
فخرج عمر وهو يقول : لقد أتعبت الخلفاء من بعدك يا أبا بكر، لقد أتعبت الخلفاء من بعدك يا أبا بكر.
وكان علي بن الحسين رضي الله عنهما يحمل جراب الخبز على ظهره بالليل فيتصدق بها ويقول : إن صدقة السر تطفئ غضب الرب فلما مات وجدوا في ظهره آثار سواد، فقالو : هذا ظهر حمّال وما علمناه اشتغل حمالاً، فانقطع الطعام عن مائة بيت في المدينة من بيوت الأرامل والأيتام كان يأتيهم طعامهم بالليل لا يدرون من يحضره اليهم، فعلموا أنه هو الذي كان يحمل الطعام إلى بيوتهم بالليل وينفق عليهم.
وصام أحد السلف عشرين سنة يصوم يومًا ويفطر يومًا وأهله لا يدرون عنه، كان له دكان يخرج إليه إذا طلعت الشمس ويأخذ معه فطوره وغداءه، فإذا كان يوم صومه تصدق بالطعام وإذا كان يوم فطره أكله.

نعم، كانوا يستشعرون العبودية لله في جميع أحوالهم هم المتقون والله تعالى يقول في سورة النبأ : [إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفَازًا (31) حَدَائِقَ وَأَعْنَابًا (32) وَكَوَاعِبَ أَتْرَابًا (33) وَكَأْسًا دِهَاقًا (34) لَّا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلَا كِذَّابًا (35) جَزَاءً مِّن رَّبِّكَ عَطَاءً حِسَابًا (36)].
 0  0  2470
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:51 مساءً الثلاثاء 14 صفر 1440 / 23 أكتوبر 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.