في الثقافة الصحية : الحكمة من قول (الحمد لله) بعد العطس

محمد عاطف السالمي.

عدد المشاركات : «233».

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
في الثقافة الصحية : الحكمة من قول (الحمد لله) بعد العطس.
◗لأن القلب يتوقف عن النبض خلال العطاس، والعطسة سرعتها 100 كيلومتر في الساعة، وإذا عطست بشدة من الممكن أن تكسر ضلعًا من أضلاعك، وإذا حاولت إيقاف عطسة مفاجئة من الخروج، فإنه يؤدي إلى ارتداد الدم في الرقبة أو الرأس ومن ثم إلى الوفاة، وإذا تركت عينيك مفتوحتين أثناء العطاس، من المحتمل أن تخرج من محجريها.
وللعلم : أثناء العطسة تتوقف جميع أجهزة الجسم التنفسي والهضمي والبولي وبما فيها القلب رغم أن وقت العطسة (ثانية أو الجزء من الثانية) وبعدها تعمل إن أراد الله لها أن تعمل وكأنه لم يحصل شيء. لذلك كان حمد الله تعالى هو شكر لله على لطفه عز وجل بنا.
أزرار التواصل الاجتماعي

ــ أحدث المواد المضافة (للقسم) :