• ×

01:17 صباحًا , الثلاثاء 13 ذو القعدة 1440 / 16 يوليو 2019


5 حقائق مذهلة عن قوة العقل الباطن.
■ هل يوماً فكرت في حدوث شيئاً ما وفوجئت بحدوثه بالفعل لك بعدها بوقت قليل !
هذا ما يسمى بقوة العقل الباطن قد يظن البعض أن العقل الباطن لا يوجد له تأثير كبير على حياتنا وتصرفاتنا إلا أن في الواقع العقل الباطن يعد أكثر قوة من العقل نفسه الذي ينبع منه التصرفات والتفكير لدى الإنسان حيث أن العقل الباطن هو يؤثر بشكل خفى على التصرفات التي تصدر من الإنسان بشكل عفوي والتي تشكل الحياة اليومية لدى الرجل والمرأة على حد سواء.
بعد إدراك أهمية العقل الباطن لدى الرجل والمرأة على حد سواء وكيف أنه يؤثر على علاقتهما معاً وعلى علاقة الرجل والمرأة في كل أمور حياتهما قرر الباحثون الخوض في الأبحاث حول العقل والعقل الباطن حتى وجدت حقائق مذهلة لم يكن يعرفها الإنسان من قبل عن مدى قوة وتأثير العقل الباطن على تصرفات الرجل والمرأة اليومية، لذا إليكم (5) حقائق مذهلة عن قوة العقل الباطن.
1 - التصرفات العفوية : يظن كثير من الناس أن التصرفات العفوية التي تنبع من الإنسان ما هي إلا نتاج الحياة والبيئة التي عاش بها أو أنها أموراً تصادفه في حياته اليومية لذا يقوم بها بدون أي تفكير ولكن الحقيقة الواقعة أن العقل الباطن هو المسئول عن أي تصرف يقوم به الإنسان دون أن يفكر فيه فمثلاً إذا كنت جائعاً لا تفكر أنا جائع يجب أن اذهب لابتاع شطيرة بل أنك على الفور تذهب لتحضر شيئاً تأكله أو حتى إذا كنت عطشان فأنت لا تفكر أنا عطشان يجب أن احضر الماء لأشرب بل أنت تذهب مباشرة لتشرب. بالطبع ليست قوة العقل الباطن تتمثل فقط في اتخاذ القرارات على الأمور البيولوجية لدى الإنسان بل أنه يعد أكثر قوة من العقل الواعي لأنه يقول لك ماذا تفعل دون أن تفكر بالأمر.

2 - التفكير الإيجابي والتفكير السلبي : كثير من الناس بالرغم من محاولاتهم العديدة للتفكير بشكل إيجابي إلا أنهم يفشلون في نهاية الأمر بالرغم من كونهم يعرفون جيداً كم أن التفكير الإيجابي هام جداً للعيش حياة سعيدة ويرجع السبب في ذلك لأن التفكير بشكل إيجابي أو بشكل سلبي لا يرجع إلى العقل الواعي إنما يرجع إلى العقل الباطن الذي يختزن المشاعر السلبية والإيجابية لدى الإنسان والخبرات التي تعرض لها ومن ثم يتخذ القرارات اللاواعية التي تجعل الإنسان يفكر بشكل إيجابي أو سلبي لذا تكمن دوماً النصيحة للتفكير بشكل إيجابي والتغلب على التفكير السلبي هي أن يقوم الإنسان بهويات وأشياء يحبها وتسعده مما يجعل لدى العقل الباطن مخزونا من الخبرات الإيجابية التي تجعله يعكسها على التصرفات اليومية لدى الإنسان.

3 - الذاكرة : انتشرت مؤخرا نصيحة بين الناس خاصة الطلاب وهي أن يقوموا بالمذاكرة قبل النوم حتى يحفظوا المعلومات التي قاموا بمذاكرتها وتعد هذه الطريقة للحفظ والدراسة سليمة نوعا ما لأنها تنشط العقل الباطن نعم العقل الباطن لأنه هو المسئول عن حفظ كل ما يراه الإنسان أو يسمعه أو يقرأه كما انه يخزن الذكريات السعيدة والغير سارة التي يتعرض لها الإنسان لذا فان ردة الفعل الفورية تأتي مباشرة من العقل الباطن لأنه يستخرج المواقف الشبيهة التي تعرض الإنسان لها ويبدأ في تحليل الموقف والتصرف على هذا الأساس.
وهذا أيضا يعني أن شعور الإنسان بالسعادة أو بالحزن لتعرضه إلى مواقف معينة لا ينبع من العقل الواعي وإنما من العقل الباطن. فمثلا إذا رأيت أمامك طفلا يبكي فانك تحزن دون أن تفكر ماذا ليس فقط لان الأمر محزن بل لان عقلك الباطن استخرج شعورك وانت في نفس الموقف تبكي وليس هذا فقط فان معالجة العقل الباطن للذكريات واحتفاظه بكل المعلومات التي تعرض لها الإنسان تجعله أيضا هو المسئول عن كونك تحب شخصا أو تكرهه من أول نظرة إليه دون أن تتعامل معه على الإطلاق.

4 - الاجتذاب : قانون الجذب والتواصل قد يبدو معقدا بعض الشيء ولكنه قد يتلخص عندما يرى عقلك الباطن انك تمر بشيء إيجابي فانه يتواصل مع العقل الواعي ويجعله يتصرف وفقا للشعور الإيجابي الذي اختزنه العقل الباطن قد يراها البعض شيئا قريبا من الحدس ولكنه في الحقيقة كما قلنا من قبل إن العقل الباطن مركز المعلومات ويمكن أن نشبهه بالكمبيوتر المركزي الذي يتحكم في جميع الأجهزة وفقا إلى المعلومات الموجودة لديه، لذا إذا مثلا رأيت إعلانا عن عمل ما فانك تذهب لتسجل نفسك أو تعرض عن الأمر بسبب أن عقلك الباطن وجد في المعلومات المخزنة لديك أن العمل شيئا إيجابيا أو سلبيا ثم اصدر أمرا للعقل الواعي لديك لتقوم بالتصرف حيال الأمر إيجابيا أو سلبيا أن تتقدم للوظيفة أو لا تفكر بشأنها على الإطلاق.
لذا قد يمكننا أن نقول أن العقل الباطن لديه القوة ليجعل المرء يصبح من أغنى الأغنياء أو افقر الفقراء ومن هذه النقطة يمكنك انت أن تتحكم في عقلك الباطن وتوجه قوته للأشياء الإيجابية وبما أن العقل الباطن يتلقى المعلومات ثم يتصرف على أساسها فعليك أن تعرض نفسك إلى الخبرات الإيجابية والمعلومات التي تفيدك نحو حياة افضل ليكون لدى عقلك الباطن معلومات إيجابية يتصرف على أساسها.

5 - أنا الأفضل : كثير من الأطباء النفسيين يقولون لكي يكتسب الإنسان الثقة بنفسه ويبدأ بالتصرف بشكل إيجابي حيال نفسه عليه أن يكرر دوما ويؤكد لنفسه أنا الأفضل، إنني جيد، وما إلى هذه من عبارات إيجابية لدى الإنسان لان بتلك العبارات والتأكيدات الإيجابية التي يذكر الإنسان نفسه بها يمكنه الوصول إلى عقله الباطن ويبدأ بالتحكم فيه ويغير من طريقة حله لأمور فإدا أردت أن تستغل قوة العقل الباطن غير المتناهية عليك أن تستمر بتذكير نفسك بإيجابيات العمل الذي تقوم به وانه سيوصلك إلى الهدف الذي تطمح إليه فذلك وحده سوف يجعلك اكثر حماسا للقيام بعملك ولن تحاول المماطلة للقيام به وسيطلق طاقة سحرية تنبع من عقلك الباطن لتغير حياتك بأكملها.

في النهاية احب أن أؤكد على أن العقل الباطن هو من يسيطر على العقل الواعي وان العقل الباطن هو المسيطر على التصرفات الإيجابية والسلبية وانه يمتلك قوة لا نهائية ويمكنها أن تسير حياتك نحو الأفضل أو تجعلك في أسوأ مكان لم ترغب بالوصول إليه، والسبيل الوحيد أن تتحكم بالعقل الباطن هي أن تعرض نفسك إلى المزيد من الخبرات الإيجابية في الحياة وان تذكر نفسك دوما بالأمور الإيجابية التي تمر في حياتك وان ما تقوم به سيوصلك إلى حياة افضل. لذا كن متفائلا دوما حتى تسيطر على عقلك الباطن وتحظى بحياة افضل بفضل قوة عقلك الباطن.
■ نورهان مسعد.
 0  0  5958

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:17 صباحًا الثلاثاء 13 ذو القعدة 1440 / 16 يوليو 2019.
الروابط السريعة.