محمد عاطف السالمي. عدد المشاهدات : 2730 تاريخ النشر : 1431/07/01 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 200

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

من مدرسة النبوة : إنما أبغض عمله.
مرَّ أبو الدرداء رضي الله عنه على رجل أصاب ذَنْبًا والناس يسبونه فقال : أرأيتُم لو وجدتموه في قليب ألم تكونوا مستخرجيه ؟
قالوا : نعم.
قال : فلا تسبوا أخاكم واحمدوا الله تعالى الذي عافاكم.
قالوا : أفلا تُبغضه ؟
قال : إنما أُبغض عمله فإذا تركه فهو أخي.

■ التعليق :
أيها الآباء ــ أيتها الأمهات ــ أيها المربون : الأخطاء للأبناء والبنات واردة ولكن علينا أن نبغض السلوك الخاطئ لا الابن أو البنت أو الطالب أو الطالبة.
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :