في مكافحة الفساد الإداري : النزاهة

فيصل حمدي الجهني
1431/07/01 (06:01 صباحاً)
3396 مشاهدة
فيصل حمدي الجهني.

عدد المشاركات : «2».

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
في مكافحة الفساد الإداري : النزاهة.
يمكن تعريف النزاهة بأنها سلوك الأفراد والمنظمات الذي يتبع حكم القانون.
تعرف المبادئ التوجيهية الجمركية لغرفة التجارة الدولية نوعين من النزاهة، أو انعدامها. النوع الأول يتعلق بإفراد يسيئون السلوك في منظمة سليمة. ويرجح أن يكون أساس هذا النوع من الفساد نقيصة خلقية، أو حاجة عاجلة لمبلغ مالي كبير، أو أحياناً الخوف الناشئ عن تهديد بالعنف البدني. أما النوع الثاني فيتعلق بمنظمة تسيئ السلوك بشكل كبير، والأفراد الأسوياء هم الاستثناء النادر. هذا النوع من الفساد هو عادة انعكاس لبيئة ثقافية واجتماعية معينة. بيد أن انعدام النزاهة ممارسة يتورط فيها طرفان، الطرف المتلقي والطرف المقدِّم.
فمكافحة الفساد إذاً تتطلب معالجة مع الطرفين، من جانب الجمارك، والقطاع الخاص.
■ مرشد تنفيذ تيسير التجارة.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :