• ×

06:57 صباحًا , السبت 26 جمادي الثاني 1438 / 25 مارس 2017

◄ قصيدة : شهيدات حائل يلحقن بشهيدات جدة.
تفاعل الدكتور عائض بن عبدالله القرني مع حادثة جدة بعد حريق مدرسة براعم الوطن ووفاة معلمتين وإصابة أكثر من أربعين, وحادثة طريق حائل ووفاة 12 طالبة, بقصيدة عنونها بشهيدات حائل يلحقن بشهيدات جدة.
جدةٌ إن فُجِعت أو حائلُ=كبدٌ حرى ودمعٌ سائلُ
إنها الدنيا بلاءٌ دائمٌ=كل ما فيها حريقٌ هائلُ
كم عروشٍ سقطت في ليلةٍ=وزعيمٍ من قتيلٍ قاتلُ
وكفى المؤمِنَ فيها شرفاً=سجدةٌ تبقى وكفٌ نائلُ
فاجعل الأنفاس تسبيحاً=وخذ عدةً فالكلُ عنها راحلُ
أيْ خواتي أيْ بناتي داركم=جنةٌ فيها سرورٌ كاملُ
آسيا أو مريمٌ تحضنكم=وإلى الزهراءِ سيرٌ عاجلُ

 0  0  1465
التعليقات ( 0 )


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:57 صباحًا السبت 26 جمادي الثاني 1438 / 25 مارس 2017.