احرص على ما ينفعك : مخاطر اللسان

خالد محمد الجهني.
3689 مشاهدة
احرص على ما ينفعك : مخاطر اللسان.
قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه يوصي الحسنين رضي الله عنهما : (ومن كَثـُرَ كلامه كثر خطئه، ومن كثر خطئه قلَّ حياؤه، ومن قل حياؤه قل ورعه، ومن قل ورعه مات قلبه، ومن مات قلبه دخل النار).

فيجب علي المسلم : أن يقلل من الكلام لأن الكلام الزائد يجر إلى ما لا تحمد عقباه، والمسلم طبعاً في غنى عنها وأحياناً كثرة الكلام تجرنا إلى الذنوب عن طريق النميمة أو قول كلمة تجرنا إلى النار ونحن غير واعين لما نقول.

ولذلك يجب علي المسلم : أن يقلل من الكلام غير النافع وأن يكثر من ذكر الله سراً وعلانية والحذر كل الحذر من الغيبة التي أصبحت المجالس تفوح منها رائحة لحوم الناس والحديث في أعراضهم وقل ما نجد من المجالس فائدة تذكر فلا ذكر لله ولا تذكير بالآخرة للأسف هذا ديدن مجالسنا فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : "المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف وفي كلٍ خير، احرص على ما ينفعك واستعن بالله ولا تعجز وإن أصابك شيء فلا تقل : لو أني فعلت كان كذا وكذا، ولكن قل : قدر الله وما شاء فعل، فإن لو تفتح عمل الشيطان" رواه مسلم.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :