نسائم السحر : سجادتي عذراً .. فهل لعذري تقبلين ؟

خالد سالم الجابري

2605 قراءة 1433/04/01 (06:01 صباحاً)

خالد سالم الجابري.
۞ عدد المشاركات : «18».
نسائم السحر : سجادتي عذراً .. فهل لعذري تقبلين ؟
◗سجادتي :
عذراً أسطره فهل تتقبلين ؟ عذري وقد تاه الفؤاد من الأنين، رحل الخشوع الحق بل ضاع الخنين !
سجادتي : هل تذكرين ؟ تلك الليالي عندما في بحر دمعي تبحرين ؟ كسفينة شرعت ببحر الشوق به تتبخترين !!
سجادتي : ذبلت شجيرات الحنين !! وتحجرت دمعات أشواق السنين !!
سجادتي : بل دمعتي سقم الفؤاد بداخلي حتى بدأتي تجمدين. بتراكم الذنب الذي [ران] به تتحجرين، يا دمعتي المتحجرة : هل ترجعين ؟ دمعات شوق للخلود السرمدي تتواكفين ولجنة الفردوس في ظل الأرائك ترفلين.
سجادتي : كنتِ رفيقة دمعتي في ظلمة تتبتلين، الشوق يحدونا وللرحمن حباً تقبلين.
يا دمعتي : عودي دموع الشوق للخلد الذي له تطلبين وأجري غزاراً واغسلي ذنبي ولا تتوقفين.
■ سجادتي : عذراً فهل لعذري تقبلين ؟
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :