• ×

06:56 مساءً , الجمعة 30 محرم 1439 / 20 أكتوبر 2017

◄ تسلط مديرات المدارس.
في كل عام تدرس وزارة التربية والتعليم بعض القرارات وتتخذ فيها إجراءات مناسبة ومن ثم نفاجأ بأن الوزارة قد منحت صلاحيات جديد لمديرات ومدراء المدارس، والعجيب في الأمر أن هناك بعض المدراء والمديرات لا يستحقون مثل هذه الصلاحيات الممنوحة لهم لأن أسلوب تفكيرهم اجوف فهم لا يتورعون من إذلال أولياء أمور الطالبات في الفاضي والمليان.
تخيلوا أن هناك مدرسة ثانوية للبنات في حي راق بمكة المكرمة وتصدر المديرة تنبيه لجميع الطالبات بأن موعد الانصراف من المدرسة أبتداءً من يوم الثلاثاء 21 / 6 / 1432هـ سيكون الساعة الثانية عشر تماماً وعندما يأتي أولياء أمور الطالبات في اليوم التالي الساعة الثانية عشر لاصطحاب بناتهم من المرسة يفاجؤون بأن المديرة قد تراجعت في قرارها السابق وتم تأجيل انصراف الطالبات إلى الساعة الثانية عشر وخمس وأربعين دقيقة ! هل هذا تصرف مقبول ؟

أين هي إدارة التربية والتعليم عن هذه المديرة التي تستحق عقاباً تأديبياً على تسرعها في إصدار القرارات والتراجع عنها بين عشية وضحاها ؟
أين هي وزارة التربية والتعليم التي منحت صلاحيات عديدة لهؤلاء المديرات والمديرون ؟
لكن لا نقول إلا كما قال الشاعر :
إذا كان رب البيت بالدف ضاربا • • • فما شيمة أهل البيت إلا الرقص والطرب
 2  0  2182
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1432-07-05 12:46 صباحًا منى الزايدي :
    **** رائعة كلماتك أستاذي الفاضل ** سامي ** التي زينت مقالتي (بقايا إنسانة)سعدت وأناأقرئهارائعة كروعة النجوم التي تلألأت في ذلك الظلام الحالك رائعة كروعة تلك الزهر التي نشرت أريجها بين الزهور فشكرا لك ولأمنياتك الصادقة وليتك تعلم من هو حبيبي الذي ملك قلبي من بين الملايين**أنه حبيبي وحبيبك أيضاًوحبيب الجميع أنه **الله** أأعلمت من هو حبيبي أردت فقط أن أوضح لك ماكنت أعنيه بحبيبي الأول ، ومن لايعش بقلبه ووجدانه مع من حوله ويشاركهم ألمهم لايستحق أن يكون في بالهم يوماً من الأيام...


    **** أتمنى لك سعادةً أبدية تنير حياتك كمصباحاً وضاء************
  • #2
    1432-07-05 11:43 مساءً samimalki :
    شكرا اختي الفاضلة منى الزايدي
    لاشراقتك في صفحتي
    اتمنى لك اوقاتا سعيدة