• ×

08:44 صباحًا , الأربعاء 28 محرم 1439 / 18 أكتوبر 2017

◄ ثقافة المصائب.
إن المصائب كثيراً ما تكون رحمة في لباس عذاب، ولعل هناك ستة أشياء إذا ذكرتها هانت عليك مصيبتك، قال تعالى : (إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ) (القمر : 49)، وأن الجزع لا يرد القضاء، وأن ما أنت فيه أخف مما هو أكبر منه، وأن ما بقي لك أكثر مما أخذ منك، وأن لكل قدر حكمة لو علمتها لرأيت المصيبة هي عين النعمة، وأن كل مصيبة للمؤمن لا تخلو من ثواب ومغفرة أو تمحيص أو رفعة شأن أو دفع بلاء، وما عند الله خير وأبقى.
 1  0  1486
۞ إيضاح تقني : في خانة (أضف تعليق) الأحرف المتاحة أكثر من (1000) حرف // أما في خانة (الرد على زائر) في حدود (100) حرف فقط.
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1432-06-27 02:03 مساءً خالد الثقفي :
    هذه الثقافة تحتاج إلى أرضية صلبة من الإيمان العميق ..
    شكراً جزيلاً .