• ×

11:22 مساءً , الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016

◄ من الآثار وأقوال العلماء والمفسرين الواردة في الزكاة :
1- قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : (إن الأعمال تباهت، فقالت الصدقة : أنا أفضلكن).
2- قال عبدالله بن عمر رضي الله عنهما : (إن عرى الدين وقوامه : الصلاة والزكاة، لا يفرق بينهما، وحج البيت، وصيام رمضان، وإن من أصلح الأعمال الصدقة والجهاد).
3- قال ابن عمر رضي الله عنهما : (المال الذي لا تؤدى زكاته كنز).
4- وقال رضي الله عنهما لأعرابي سأله عن معنى قول الله : (والذين يكنزون الذهب والفضة ولا ينفقونها في سبيل الله) قال : (من كنزها فلم يؤد زكاتها فويل له، إنما كان هذا قبل أن تنزل الزكاة، فلما أنزلت جعلها الله طهرا للأموال).
5- قال حذيفة رضي الله عنه : (الإسلام ثمانية أسهم : الصلاة سهم، والزكاة سهم، والجهاد سهم، وصوم رمضان سهم، والأمر بالمعروف سهم، والنهي عن المنكر سهم، والإسلام سهم، وقد خاب من لا سهم له).
6- قال أنس بن مالك رضي الله عنه : (باكروا بالصدقة، فإن البلاء لا يتخطى الصدقة).
7- قال عبدالرحمن بن زيد بن أسلم : (أبى الله أن يقبل الصلاة إلا بالزكاة، وقال : يرحم الله أبا بكر، ما كان أفقهه) يعني لما قاتل مانعي الزكاة.
8- قال عمر بن عبدالعزيز رحمه الله تعالى : (الصلاة تبلغك نصف الطريق، والصوم يبلغك باب الملك، والصدقة تدخلك عليه).
9- قال سفيان : (من من فسدت صدقته، فقيل له : كيف المن ؟ فقال : أن يذكره ويتحدث به).
10- قال الشعبي : (من لم ير نفسه إلى ثواب الصدقة أحوج من الفقير إلى صدقته فقد أبطل صدقته وضرب بها وجهه).

 0  0  2188
التعليقات ( 0 )


منهل الثقافة التربوية مسجل لدى خدمة (معروف ـ وزارة التجارة والاستثمار ـ المملكة العربية السعودية) للتعريف بالمنصات الإلكترونية وتسجيل المرجعية الرسمية لها ..
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:22 مساءً الأحد 5 ربيع الأول 1438 / 4 ديسمبر 2016.

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.