مشكلات المباني المدرسية يا معالي وزير التربية والتعليم

سامي خليل مالكي
1430/12/15 (06:01 صباحاً)
2793 مشاهدة
سامي خليل مالكي.

عدد المشاركات : «97».

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
مشكلات المباني المدرسية يا معالي وزير التربية والتعليم.
■ لا زالت مشكلة مدرستي الـ 17 الابتدائية والـ 24 المتوسطة (مكة المكرمة) قائمة ولم نجد حلاً فورياً لهما !
واليوم مشكلة جديدة في مبنى الثانوية التاسعة للبنات خلف النقابة العامة للسيارات بمكة المكرمة !
تحكي لي ابنتي التي تدرس في تلك المدرسة المنكوبة وتقول : منذ دخولنا إلى المدرسة في الصباح الباكر ونحن نسمع جرس الإنذار يدوي في المدرسة ولدي استفسارنا من معلماتنا أفادونا بأنهم اتصلوا علي إدارة الدفاع المدني وحضرت فرقة للدفاع المدني إلى المدرسة وأفادوا المعلمات بأنه لا توجد خطورة وأن الوضع مطمئن جداً.
وفي حوالي الساعة الحادية عشرة والنصف تقريباً حضرت فرقة للدفاع المدني وترافقها سيارات الهلال الأحمر إلي المدرسة التاسعة ووجهوا النداء إلى مديرة المدرسة بإخلاء الطالبات علي عجل لوجود دخان كثيف مصدره المدرسة الابتدائية المجاورة.
وفعلا تم إخلاء المدرسة علي عجل وسط مخاوف بناتنا وفلذات أكبادنا حتي أن بعض الطالبات شعرن بالإعياء الشديد مما استدعي نقلهن بواسطة سيارات الهلال الأحمر إلى المستشفي !

■ والسؤال الذي يطرح نفسه :
ألا تملك مديرات المدارس صلاحيات بإخلاء المدارس في حالات مشابهة لهذه الحالة ؟
ألا يملك مدير إدارة الدفاع المدني بمكة المكرمة صلاحيات إخلاء المدارس قبل وقوع الخطر ؟

■ والسؤال الأهم :
ألا يملك مدير التربية والتعليم بنين أو بنات صلاحية إخلاء المدارس قبل وقوع الأخطار ؟
ألا يكفينا ما حدث لإخواننا جراء المطر الغزير في جدة ؟
ألا يكفينا ما حدث قبل سنوات في مدرسة بنات في شارع الستين بمكة المكرمة ؟
متى نتعظ ونأخذ الحيطة قبل وقوع الخطر ؟ ديننا يأمرنا بتحمل المسؤولية فعنه صلي الله عليه وسلم قوله : ألا كلكم راع وكل راع مسؤول عن رعيته.

هذا نداء عاجل وعاجل جداً أرفعه إلى وزير التربية والتعليم ولجنة سياسة التعليم العليا بإعطاء الصلاحيات لمن يهمهم الأمر بإخلاء مدارس البنات قبل وقوع الخطر.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :