وما ظلمناهم وَلَكِن كانوا أنفسهم يظلمون : هادم المجتمعات وملوثها