قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «3»

عثمان أيت مهدي

1476 قراءة 1429/12/10 (06:01 صباحاً)

عثمان أيت مهدي.
۞ عدد المشاركات : «58».
قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «3».
◗في الأربعينات من القرن الماضي كانت الزاوية، قبلة العلم والعلماء، على بعد عشرة أميال نقطعها مشيا على الأقدام، شتاء تحت وابل من المطر، وصيفا تحت رحمة الحرّ الشديد. في السبعينات اقتربت المدرسة إلى ثلاثة أميال نقطعها شتاء أو صيفا على متن حافلة، من وإلى البيت. أمّا في القرن الواحد والعشرين أصبحت المدرسة على بعد عشرات الأمتار نقطعها على متن سيارة فخمة وننتظر دخول فلذات أكبادنا إلى المؤسسة خوفا من المجهول.
قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «1».
قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «2».
قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «3».
قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «4».
قصة : إنسان القرن الواحد والعشرين «5».
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :