مناجاة : إلهي ها قد أتاني الكبر ــ (قصيدة)

محمد حامد الطلحي.
1689 مشاهدة
مناجاة : إلهي ها قد أتاني الكبر ــ (قصيدة).
■ مكتبة منهل الثقافة التربوية // قسم : الثقافة الإعلامية // قصيدة : إلهي ها قد أتاني الكبر.
إلَهي هَا قَدْ أَتَانِي الْكِبَرْ = وَأَعْلَم أَنِّي بِحُكْمِ الْقَدَرْ
وَقَد ْطَالَ بي فِي الْحَياةِ المَْقَامُ = وَآنَ الأَوانُ لأَنْ أَعْتَبِرْ
وَأَنْ أَتَزَودْ مِن الصَّالِحَاتِ = فبِالصَّالِحَاتِ أنَالُ الظَّفَرْ
فَمَا فَوقَ هَذَا التُّرَابِ تُرَابٌ = وَلاَ شَكَّ فِي الآخِرَةِ الْمُسْتَقَرْ
فِإمَّا عَذَابٌ بِنَارِ الْجَحِيمِ = وَإِمَّا نَعِيمٌ يَسُرُّ النَّظَرْ
إلَهيَ أَسْألْكَ حُسْنَ الثَّبَاتِ = عَلَى الْحَقِّ مَهْمَا يَطُولُ السَّفَرْ
أَعِنِّي عَلَى سَكَرَاتِ الْمَمَاتِ = وَنُطْقِ الشَّهَادَةِ إِذْ أَحْتَضِرْ
وَنَوِّر إِلَهِيَ فِي حُفْرَتِي = إِذَا جِيءَ بِي نَحْو تِلْكَ الْحُفَرْ
وَآنسْ إِلَهِي بِهَا وَحْشَتِي = وَوَسِّعْ بِهَا لِيَ مَدَّ الْبَصَرْ
وَسَدِّدْ لِيَ الْقَولَ عِنْدَ السُّؤَالِ = وَكُنْ لِي مُعِينًا فإنِّي بَشَرْ
وَيَسِّرْ حِسَابِيَ يَومَ الْحِسَابِ = وَسَهِّلْ بِظَهْرِ الصِّرَاطِ الْمَمَرْ
سَأَلْتُكَ غُفْرَانَ كُلَّ الذُّنُوبِ = وَتَجْعَلَ لِي فِي الْجِنَانِ مَقَرْ
دَعَوتُكَ يَا خَالِقِي فَاسْتَجِبْ = لَعَبْدٍ دَعَاكَ بِوَقْتِ السَّحَرْ
فَأَنْتَ إِلَهِي غَفُورٌ رَحِيمٌ = كَرِيمٌ عَظِيمٌ إِلَيكَ الْمَفَرْ
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :