• ×

06:58 مساءً , الخميس 14 رجب 1440 / 21 مارس 2019



الصحف الورقية وكثرة الإعلانات التجارية.
تعقيباً على موضوع نشر في إحدى الصحف الإلكترونية يشير إلى توقف أحد الكتّاب المتميزين وغيره عن الكتابة في الصحف الورقية ..
بصراحة الصحف الورقية أضاعت مكانتها المرموقة والتي كان لها صدى متميزاً في معالجة كثير من القضايا الاجتماعية ورفع مستوى الخدمات التي تهم الجمهور, وذلك لكثرة الإعلانات التجارية التي زاحمت الموضوعات الهامة والمقالات الرصينة لكتّاب يشار إليهم بالبنان فكثير من الصفحات والمقالات تُحجب أو تؤجل رغم كثرة القراء والمتابعين لها, فهذه المقالات كانت تهتم بهموم المجتمع بجميع أطيافه وتعالج كثير من السلبيات بالإضافة إلى تسليط الضوء على كثير من مشاريع النهضة الشاملة المباركة التي تشهدها مملكتنا الغالية. فكثير من أفراد المجتمع عزفوا عن شراء وقراءة الصحف الورقية وترتب على ذلك توقف كثير من البقالات والمراكز التموينية عن بيع الصحف الورقية لعدم إقبال الناس عليها ووجدوا البديل الأمثل في الصحف الإلكترونية عبر الإنترنت والتي تواكب الأحداث لحظة بلحظة وأفضل مقوله أقولها في الصحف الورقية التي كانت منبراً إعلامياً متألقاً لا ننكر فضله على مر السنين الماضية فقد (كان صرحاً شامخاً فهوى). وآمالنا كبيرة في استلام الصحف الإلكترونية زمام الإعلام والنشر بتحري الشفافية والمصداقية في النشر وعدم الخوض في الإثارات الصحفية المغرضة والتي تعكس صورة سيئة عن الإعلام بكافة صوره, والله المستعان.
 0  0  887

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:58 مساءً الخميس 14 رجب 1440 / 21 مارس 2019.