عبدالعزيز أحمد اليماني. عدد المشاهدات : 1582 تاريخ النشر : 1429/08/01 (06:01 صباحاً). || عدد المشاركات : 100

بسمِ اللهِ الرحمنِ الرحيمِ.

التقاويم التوفيقية : التقويم الإغريقي.
أخذت بعض الأمم بتصميم بتقاويم خاصة بها تكون مرتبطة بحركة الشمس، وحركة القمر، في آن واحد، فالسنة شمسية والأشهر قمرية، وذلك بالتوفيق بين السنين الشمسية والسنين القمرية، ومن ذلك : التقويم الإغريقي.
حيث اعتمد "الإغريق" في بادئ الأمر على التقويم القمري، وبعد أن اكتشفوا تغيرات المواعيد عبر السنين بسبب الفارق بين السنتين الشمسية والقمرية، لجأوا إلى استخدام نظام كبس خاص بهم، وذلك بتطبيق الدورة التي اقترحها الفلكي الإغريقي "ميتون" والمسماة (Metonic) والتي ما زالت مستعملة في بعض التقاويم الدينية حتى الآن، وتتضمن دورة "ميتون" هذه ـ البالغ طولها "19" سنة شمسية ـ "235" شهرًا قمريـًا، حيث تحقق هذه الدورة تتابعـًا دوريـًا لظهور الهلال القمري، ومراحله الأخرى كل "19" سنة شمسية، وقد بدأ العمل بهذا التقويم سنة "432" قبل الميلاد.
أزرار التواصل الاجتماعي
أحدث المقالات المضافة (في القسم) :