• ×

04:18 صباحًا , الأربعاء 15 جمادي الثاني 1440 / 20 فبراير 2019



المقابلات الشخصية : المقابلة المعلوماتية.
تعد المقابلة المعلوماتية النوع الأساسي من المقابلات؛ وهي مقابلة يسعى الصحافي من خلالها إلى جمع الحقائق، ولا يمانع الضيف في تقديمها؛ على غرار :
• حريق دمر مبنى في وسط المدينة مدير دائرة الإطفاء يصف الحادث.
• رياضية تصف كيف تتدرب قبل خوض بطولة قادمة.
• مسؤول في مصلحة الضرائب يفسر الطريقة الجديدة للمطالبة باسترداد فائض ضريبي.
في هذه الأمثلة، لا تعتبر الحقائق إجمالاً موضوع جدل، ولو أن بعض الجوانب المثيرة للجدل قد تُطرح في مقابلة أخرى مع ضيف آخر ليس ثمة تضارب في المصالح بين الصحافي والضيف : لا فائدة للأخير من التستر على المعلومات، ولا داعي لأن تكون لهجة الصحافي مشككة أو معادية، بل على نقيض ذلك، يجب أن تكون اللهجة إيجابية ومشجعة، خاصة إذا كان الضيف صغيراً في السن أو محدود الخبرة أو منقبض النفس، كما هو الحال إذا كان قد شاهد لتوه حادثاً أو مأساة.
"بالنسبة إلي، المقابلة ليست منافسة بين متصارعيْن؛ أنا أسعى للحصول على الإجابات، المقابلة إجمالاً هي عملية تنقيب عن المعلومات" - جون سنو، أخبار القناة الرابعة، بريطانيا، يمكن أن نطلق على هذه المقابلة "مقابلة معلوماتية" الهدف منها هو كشف النقاب عن أكبر قدر من المعلومات الدقيقة ذات العلاقة في الوقت المتاح، والضيوف الذين تُجرى معهم مقابلات من هذا القبيل يشملون :
• شهود عيان.
• أفراد شرطة.
• رجال الإطفاء.
● الأسئلة الموجهة إليهم هي من قبيل :
• مَنْ ؟
• ماذا ؟
• أين ؟
• متى ؟
• كيف ؟
• لماذا ؟
تعتبر المقابلات المعلوماتية أساساً للعمل الصحافي برمته؛ فهي المادة الخام لمصنع الأخبار، وهي عادة لا تحظى باهتمام المستمعين أو المشاهدين أو القراء، اللهم إلا في حالات الأخبار العاجلة عندما تكون عملية جمع الأخبار حية على الهواء، أما في غير هذه الحالات الاستثنائية فعادة ما تخضع هذه النوعية من المقابلات لعملية مونتاج قاسية لاستخلاص المعلومات الخام وقد يقرر المسؤولون عدم بث أو نشر بعض هذه المقابلات على الإطلاق، مكتفين ببث أو نشر المعلومات التي وردت بها، إما عبر نص يقرأه المذيع، أو عن طريق المراسلين في الميدان، أو ضمن تغطية متكاملة للحدث وعلى هامشها في حال الصحافة المطبوعة.
 0  0  101

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:18 صباحًا الأربعاء 15 جمادي الثاني 1440 / 20 فبراير 2019.