كيف نبدأ هذا التحُّول : التعليم والتحول الوطني 2020

عبدالله محمد الزهراني.
2069 مشاهدة
كيف نبدأ هذا التحُّول : التعليم والتحول الوطني 2020.
‎■ إن التحدي الأول في مواجهة مشروع التحول الوطني الذي أعُتمد في عام 2020 قياس أداء تنفيذ الخطط والبرامج المطروحة من المسؤولين في الأجهزة الحكومية؛ يكمن في هاجس المسؤولين (كيف نبدأ هذا التحُّول).
‎ولعل التعليم سيواجه العديد من التطلعات والتحديات للمضي إليه. فهناك رابط بين النظرة المستقبلية للدولة ودور التعليم في تحريك عجلة هذا التحول، عوضاً على الأثر البالغ للتقدم والتنمية، فالمجتمع يريد واقعاً يتعامل معه، وخططاً إجرائية في التنفيذ، وتكاملاً لجميع مراحل الاحتياجات الاجتماعية، والعمرية، والخدمية وغيرها. فلابد أن تُشَرب بها خطط وسياسة التعليم العام والعالي والربط بين اقتصاد المعرفة والتعامل معه في مناهج وبرامج الوزارة التي سيكتنف منها ابن أو ابنة هذا الوطن الشيء الجم ويتعايش معها، فهم أرضا خصبه لما يزرع بها.
‎فكلنا حُلم نعتصم به، وطموح نتدثره، وأملاً ننتظره، بتطبيق صادق، وتعجيل في التنفيذ.
image الأهداف الإستراتيجية لوزارة التعليم في برنامج التحول الوطني 2020.
image طموح التعليم في رؤية المملكة العربية السعودية 2030.
image برنامج التخصيص لتحقيق رؤية المملكة العربية السعودية ٢٠٣٠.
image كيف نبدأ هذا التحُّول : التعليم والتحول الوطني 2020.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :