• ×

02:02 صباحًا , السبت 9 ربيع الأول 1440 / 17 نوفمبر 2018



◄ حكاية المرأة.
هي حكاية لا حدود لها, البعض يحبها لحلاوتها, والبعض يحبها لرقتها, والبعض الآخر يتظاهر الحيرة منها ثم تجده دون أن يدرى لا يساوى شيئاً بدونها, الـبُعد عنها مصيبة يستحيل تحملها, والقرب منها ضرورة يستحيل البقاء بدونها, تلك هي المرأة كما أراد الله لها أن تكون, لتكون سكن, ليسكن إليها.
 2  0  1697
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:02 صباحًا السبت 9 ربيع الأول 1440 / 17 نوفمبر 2018.
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.