الأخ الصالح

عون محمد آل جوزان.
2632 مشاهدة
الأخ الصالح.
سئل الإمام علي إبن أبي طالب رضى الله عنه : من هو الأفضل أخوك أم صديقك. قال ما أحلى أخي أن يكون صديقي وما أحلى صديقي أن يكون أخي.
قال الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه : "ما أعطي العبد بعد الإسلام نعمة خيراً من أخ صالح، فإذا وجد أحدكم وداً من أخيه فليتمسك به".
فسلام على من دام في القلب ذكراهم، وإن غابوا عن العين قلنا يا رب احفظهم وارعاهم.
أزرار التواصل الاجتماعي

أحدث المواد المضافة (للقسم) :